أفضل 5 قنوات تثقيفية على اليوتيوب … لا تفوّت فرصة متابعتها

أفضل 5 قنوات تثقيفية على اليوتيوب … لا تفوّت فرصة متابعتها – الربيع الرحيمة إسماعيل

“كما الريش يزين الطاووس كذلك الثقافة تزين الإنسان” _ مثل روسي !

المحتوى الثقافي متوفر بكثرة على اليوتيوب، و تحديد 5 قنوات بعينها على أنها اﻷفضل سيبدو أمرا نسبيا للغاية، لكني اخترت القنوات المهتمة بالكتاب بصفة خاصة كمعيار رئيسي، باعتباره أي ” الكتاب ” مكون الثقافة اﻷول ومصقل المعرفة .

1 قناة العقل زينة :

قناة متميزة جداً من أفضل القـنوات التي أتابعها على اليوتيوب ، يناقش فيها اﻷستاذ “سائد دزدار” بعض اﻷفكار والكتب عميقة المحتوى بأسلوب شيق ، كما يعتمد على التحفيز “motivational ” في أغلب فيديوهاته . كتبت ذات مرة في تغريدة قلت: “إن حلقة واحدة من قناة “العقل زينة ” كفيلة بصياغة مفاهيم و إعادة تشكيل قيم و أفكار .
سيفوتك الكثير إن لم تكن متابعي القناة .
رابط القناة

2 : أوديولابي :
أوديولابي … شارك المعرفة
كوني أشاركك معرفة هذه القنوات اﻵن ، فأنا أعتبر نفسي “أوديولابيا” أي مشاركا للمعرفة – أمزح .
مع أن القناة تهتم بالتنمية الذاتية بصفة اكبر ، إلا أنها تعرض ملخصات ﻷهم الكتب و مقالات عن أهم في مجالات متعددة ، كما يتميز صاحب القناة بصوت عذب في قراءة ملخصات الكتب .
رابط القناة

3 : قناة أخضر :
قناة تقدم تلخيصا متميز و شيق ﻷجمل الكتب و أهمها . مصحوب برسومات توضيحية . إن كنت قد قرأت كتابا معين، فمن الجيد مشاهدة فيديو الكتاب على “أخضر ” لكي تكتمل الصورة التوضيحية للكتاب ،و بالمقابل إن كنت تنوى قراءة كتاب ما فأيضا مشاهدة التلخيص ستفيدك كثيرا بحيث تصبح لديك خلفية عن الكتاب .
رابط القناة

4 عصير الكتب :
قناة عصير الكتب هي قناة البرنامج الشهير عصير الكتب الذي يعرض على قناة ” دريم2″ بتقديم الأستاذ بلال فضل. و البرنامج على قناة اليوتيوب مقسم إلى فيديوهات حسب تقسيمة البرنامج لرئيسية ” روشتة – ذاكرة الكتابة – كتاب اليوم – الحوار ” و هكذا ، فمتابعة القناة ستفيدك بالكثير من المعارف و الكتب التي تقترح عبر البرنامج من خلال قسم ” كتاب اليوم ” .
رابط القناة

5- قناة الأدابجي :-
إن كنت من مهتمي الأدب ومعرفة ســير الأدباء و مواقفهم ، فقناة الأدابجــي من أنســب القنوات التي يمكنـكـ متابعتها كما تهتم القناة برفيوهات الكتب و الروايات العربية ، فالقناة وجـبة دســمة من الثقافة و الأدب .

رابط القناة

نتمنى أن تحقق هذه القنوات الفائدة المرجوة منها

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة







تعليقات الفيسبوك