خبير: لدي أدلة على أن الكائنات الفضائية عاشت بيننا يوما ما!

خبير: لدي أدلة على أن الكائنات الفضائية عاشت بيننا يوما ما !

قال خبير مكسيكي كان قد ادعى اكتشاف بقايا “غريبة” بالقرب من خطوط مدينة نازكا في بيرو، إن الكائنات الفضائية عاشت يوما ما مع البشر.

وأوضح الصحفي ، جيمي موسان، في مؤتمر عُقد الأسبوع الماضي، أن الأجسام الخمسة المحنطة المكتشفة خلال الشهرين الماضيين، تبدو أقرب إلى الزواحف من البشر.

والآن، يقول موسان، الذي كرس الكثير من حياته للتحقيق في الظواهر خارج كوكب الأرض، إن الأشعة السينية والحمض النووي وتحليل الكربون للبقايا المكتشفة، تشير إلى وجود حياة ذكية “غريبة”.

وقال موسان في حديث مع RT الناطقة باللغة الإسبانية: “لقد أكدنا بالأدلة العلمية وجود كائنات من عالم آخر”.

وأضاف أثناء حديثه عن وجود الكائنات الفضائية على الأرض: “في السابق كان الأمر عبارة عن احتمال، والآن أصبح واقعا”.

كما تشير البقايا المحنطة للجثث، إلى أن الكائنات الفضائية عاشت مع أجدادنا، وفقا لموسان.

Посмотреть изображение в Твиттере

وكُشف النقاب عن هذه البقايا المحنطة (عمرها حوالي 1700 عاما)، خلال الشهر الماضي، ويقال أن طول الكائن يصل إلى 168 سم، ولديه 3 أصابع طويلة وجمجمة ممدودة.

ومع ذلك، تجدر الإشارة إلى أن موسان تعرض للانتقاد منذ فترة طويلة، لتقديمه أدلة مشكوك في أمرها، حول وجود أجسام فضائية على الأرض.

وذكر المؤتمر العالمي لدراسات المومياء سابقا، أن أبحاث موسان عبارة عن “حملة مضللة غير مسؤولة”.

المصدر: روسيا اليوم

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة







تعليقات الفيسبوك