بالصور: الجيش التركي يهين لاجئين سوريين بإجبارهم على ارتداء ملابس داخلية نسائية – بقلم: حمودة إسماعيلي

نشر الصحفي السوري أحمد الخطيب صورا بحسابه بتويتر تكشف عن تعرض مجموعة من اللاجئين السوريين لسلوكات مهينة من طرف الجيش التركي بالحدود التركية السورية.

حيث يظهر أن اللاجئين السوريين أجبروا على ارتداء ملابس داخلية نسائية ملونة، والتقاط صور لهم وهم بهذا الوضع المزري والحاط من كرامة الإنسان، والذي يعتبر خرقا سافرا لحقوق الإنسان في دولة متمدنة كتركيا ومن جهاز مؤسسي يتأسس على المبادئ والنبل والاحترام كالجهاز العسكري.

نقلت صحيفة الديلي ميل البريطانية الخبر، وأشارت إلى احتمال تعرض اللاجئين للتعذيب نتيجة الكدمات الواضحة على أجسادهم، إضافة إلى هذا التصرف المهين الذي ينضاف لسلسة السلوكات المسيئة والمشينة التي يتعرض لها اللاجئون السوريين من طرف الجيش التركي.

وأفاد الصحفي الخطيب إلى أن السوريين لا يزالون يتعرضون لمختلف صور الإذلال والإهانة، خاصة من جانب السلطات العسكرية التركية.

 

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة





-->

تعليقات الفيسبوك