وريث تشرتشل يكشف سبب اعتناقه الإسلام في السجن

كشف جيمي سبنسر-تشرتشل، دوق مارلبورو وسليل ونستون تشرشل، عن سبب اعتناقه الدين الإسلامي أثناء قضائه مدة الحكم في السجن.

وذكر الدوق أنه أقدم على هذه الخطوة… لمجرد الحصول على المزيد من الطعام!

ونقلت صحيفة “ذي إندبندنت” البريطانية عن جيمي سبنسر-تشرتشل قوله: “لقد غيرت ديني عندما ذهبت للسجن، وأصبحت مسلما لأن هذا هو الطريق للحصول على الطعام الأكثر… لحسن الحظ قمت بذلك بعد شهر رمضان مباشرة”.

يذكر أن الدوق اكتسب شهرة سيئة واسعة في المملكة المتحدة، إذ أدين قبل ثلاثة عقود في أكثر من 20 قضية جنائية لمخالفات قانونية مختلفة، بما في ذلك مقاومة ضابط في الشرطة والاعتداء عليه، وذلك علاوة على ارتهانه بالمخدرات.

وخاض والده المتوفى، جون سبنسر-تشرتشل، معركة فاشلة مع نجله من أجل منعه من الحصول على إرث تقدر قيمته بـ36 مليون جنيه استرليني، بما في ذلك قصر بلينهايم في مقاطعة أكسفوردشير.

ونقلت الصحيفة عن تقرير حكومي تأكيده، أن العديد من السجناء البريطانيين يشاطرون آمال الدوق في الحصول على الطعام الإضافي إذا اعتنقوا الإسلام، غير أن وزارة العدل البريطانية تنفي هذه الادعاءات، موضحة أن المعايير السارية في السجن تتيح لكل معتقل اختيار الأطعمة الحلال، مهما كانت طائفته.

أما بخصوص الدوق جيمي سبنسر- تشرتشل فهو قال، إن تجاربه غير القانونية أصبحت من الماضي، موضحا أنه توقف عن تعاطي المخدرات القوية منذ عشر سنوات، وحتى توصل إلى تهدئة مع والده الذي سخر من المسألة قبل وفاته عن عمر ناهز 89 عاما قبل ثلاث سنوات.

المصدر: روسيا اليوم

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة




-->

تعليقات الفيسبوك