للرجال فقط: هل تعرف عدد مرات الاستمناء التي تحميك من الإصابة بسرطان البروستاتا ؟

تشير دراسة حديثة إلى أن على الرجل أن يقوم بالاستمناء شهريا 21 مرة كي يحمي نفسه من الإصابة بمرض البروستاتا. ويعتبر سرطان البروستات هو ثالث أكثر أنواع السرطان شيوعا بين الرجال في الولايات المتحدة الأمريكية، ومن أعراضه الاضطرابات التي تحدث للرجال، خاصة فوق الـ 50، ويؤدي تضخم البروستات إلى تبول متكرر ومؤلم.

ومن الثابتأن الرياضة واتباع نظام غذائي جيد، مع إجراء الفحوصات بشكل دوري، من أهم الطرق التي تقي الإنسان من الإصابة بهذا المرض اللعين، إلا أن بعض الباحثين في جامعة هارفارد توصلوا إلى طريقة أخرى، فقد تم نشر ورقة بحثية تحت اسم “علم أمراض المسالك البولية الأوروبي”، وقد تطرقت هذه الورقة البحثية إلى أن النشاط الجنسي قد يقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستات، وقد أجرت الدراسة ملاحظة على 32 ألف شخص، وتوصلت إلى أن بالطبع من المنطقي أن الرياضة، النظام الغذائي الجيد والفحوصات الدورية هي أكثر الطرق فعالية لتبقي البروستات بصحة جيدة، لكن الآن وبفضل الباحثين في جامعة هارفارد، تم اكتشاف طريقالأشخاص الذين يملكون معدلا عاليا من الاستمناء هم الأقل عرضة للإصابة بسرطان البروستات.

وقد أكد الباحث صاحب الدراسة، أن معدل الاستمناء العالي يساعد في تجنب الإصابة، للدرجة التي دفعت به إلى القول أن 21 مرة شهريا من ممارسة الاستمناء قد تجنب الشخص الإصابة بمرض سرطان البروستات. واشارت الدراسة إلى أن من يقومون بممارسة الاستمناء بمعدل 21 شهريا أقل عرضة للإصابة بنسبة 33 % . ويرجع الباحثون السبب في ذلك إلى أن الاستمناء يساعد في طرد السموم من الجسم. وبالطبع لن يكون الاستمناء هو الآلية الوحيدة للحماية من الإصابة بسرطان البروستات، فالتدخين والبدانة والطعام الذي يحتوي على دهون عالية، كل هذه عوامل من الممكن أن تؤدي إلى الإصابة به.

المصدر: مجلة وسع صدرك

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة




-->

تعليقات الفيسبوك