الأميرة ديانا تنتقم من تشارلز بعد موتها .. مفاجأة

أظهرت نتائج استطلاع رأي قامت به صحيفة “ذا صن” البريطانية أن أكثر من نصف من أُجري معهم الاستطلاع من البريطانيين لا يريدون الأمير تشارلز ، الابن الأكبر للملكة إليزابيث، ملكًا، ولكنهم يفضلون تخطيه وتولي ابنه وليام العرش، مع شرط أن تكون كاميليا زوجة تشارلز الملكة في حال جلوسه على العرش.

يظهر الاستطلاع الحصرى أن 51% ممن شملهم يريدون وليام ملكهم القادم، بينما أعطوا لتشارلز نسبة لا تتجاوز 22% من نسبة التصويت الذي شارك فيه أكثر من 2000 شخص.

قالت الآراء إن زوجة تشارلز كاميليا يجب أن تكون أميرة كونسرت وليست ملكة في حال جلوس تشارلز على العرش، ويأتي ذلك بعد رد فعل عنيف ضد الأمير تشارلز، بعد بث القناة الرابعة تسجيلات وثائقية مثيرة للجدل من قبل زوجته السابقة الأميرة ديانا في فيلم تسجيلي باسم “ديانا: بكلماتها الخاصة”.

وعلى الرغم من أنه بين الـ 2000 شخص الذين شملهم الاستطلاع قال 28% منهم إنهم شاهدوا الفيلم، بينما ادعى 70% أنهم لم يشاهدوه، وأن من بين من شاهدوا الفيلم نسبة 60% قاموا بالتصويت لصالح وليام، مما يشير إلى أن الفيلم كان له تأثير كبير.

وعلق على نتيجة استطلاع الرأي”كين وارف” ضابط الحماية الملكية لديانا قائلاً: “لقد كانت ديانا تعتقد دائمًا أن وليام سيكون الملك، وليس تشارلز”.

المصدر: روتانا

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة




-->

تعليقات الفيسبوك