معلومات ربما لا تعرفها عن أسرة البوربون الفرنسية !

معلومات ربما لا تعرفها عن أسرة البوربون الفرنسية !

يطلق اسم “البوربون” على أسرة مالكة فرنسية، حكم بعض أفرادها كلاً من فرنسا وأسبانيا ونابولي. ويرجع اسم هذه الأسرة إلى بلدة صغيرة بوسط فرنسا تعرف باسم بوربون لارشامبو. وقد أسس البوربون في فرنسا فرعًا من الأسرة الكابتية لملوك فرنسا. الكابتية، الأسرة.

في فرنسا:

حكم ملوك بوربون بين عامي 1589 و1792م وهي الفترة التي كان لفرنسا فيها أكبر الأثر على وثقافتها. وفي عام 1814م، بعد سقوط نابليون، استعادت أسرة بوربون عرش فرنسا، ولكنها فقدته أثناء ثورة 1848م، ومنذ ذلك الوقت يعلن أفراد من أسرة بوربون وأسرة بوربون أورليان، بإصرار عن حقهم في العرش.

أصبح هنري الرابع أول ملك من أسرة بوربون عام 1589م، بفضل زواجه، ولأن الحروب الدينية في فرنسا أودت بحياة من كانوا أحق منه بالعرش. وحكم خلفاؤه؛ وهم : لويس الثالث عشر ولويس الرابع عشر ولويس الخامس عشر ولويس السادس عشر حتى عام 1792م. وعندما أطاح الباريسيون بلويس السادس عشر، أصبح شقيق لويس السادس عشر وهو ـ لويس الثامن عشر ـ ملكًا للمرة الأولى عام 1814م، ثم في عام 1815م بعد عودة نابليون التي باءت بالفشل. واستمر لويس الثامن عشر ملكًا على فرنسا حتى عام 1824م، عندما خلفه شقيق لويس السادس عشر الأصغر تشارل العاشر. وقد عُزل تشارل العاشر بالقوة عام 1830م، وأصبح لويس فيليب ملكًا.

في أسبانيا:

بدأ ملوك بوربون في حكم أسبانيا في القرن الثامن عشر الميلادي، عندما نصب الملك الفرنسي لويس الرابع عشر حفيده الذي يحمل اسم فيليب الخامس ملكًا. وبهذا بدأ تحالف بين المملكتين، الأمر الذي كان له أكبر الأثر على سياسات القوى الأوروبية، وكذلك على انتقال الممارسات الإدارية الفرنسية إلى أسبانيا. وقد فشلت أسرة بوربون ـ عدا تشارلز الثالث ـ في بث الحماس في رعاياها الأسبان. وكان ملوك أسرة بوربون في أسبانيا هم: فيليب الخامس، لوي، فرديناند السادس، وتشارلز الثالث، وتشارلز الرابع، فرديناند السابع، إيزابيلا الثانية، ألفونسو الثاني عشر، ألفونسو الثالث عشر. وقد انتهى عهد ألفونسو الثالث عشر عام 1931م عندما صارت أسبانيا جمهورية.

وفي عام 1975م، أصبحت أسبانيا ملكية مرة أخرى، واعتلى العرش الملك خوان كارلوس الأول؛ وهو حفيد ألفونسو الثالث عشر.

في نابولي:

كان شارلز الثالث ابن فيليب الخامس ملك أسبانيا أول ملك من أسرة بوربون، وقد حكم بين عامي 1735 و1759م، عندما أصبح ملكًا لأسبانيا. وتميز عهده بالإصلاح السياسي والتقدم الثقافي. وقد اعتلى فرديناند الرابع ـ الابن الثالث لتشارلز الثالث ـ عرش نابولي عام 1759م، في سن التاسعة. وحكم بادئ الأمر بمعونة مستشارين، إلا أنه وقع في نهاية الأمر تحت سيطرة زوجته الطموح ماري كارولين. وقد أبعده نابليون بالقوة عن العرش عام 1806م، ولكنه عاد عام 1815م، كفرديناند الأول ملك الصقليين، وحكم حتى عام 1825م. ومن ملوك أسرة بوربون الآخرين: فرانسيس الأول وفرديناند الثاني وفرانسيس الثاني الذي ظل يحكم حتى عام 1860م، عندما أصبحت نابولي جزءًا من مملكة إيطاليا تحت حكم الملك فيكتور عمانويل.

المصدر

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر عن رأي فريق المكتبة العامة.

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة




-->

تعليقات الفيسبوك