14 معلومة قد لا تعرفها عن الفيلسوف الإنجليزي “ديفيد هيوم” !

14 معلومة قد لا تعرفها عن الفيلسوف الإنجليزي “ديفيد هيوم” !

ديفيد هيوم حلقة مهمة في سلسلة الفلسفة الغربية بصفة عامة والفلسفة الإنجليزية على وجه الخصوص.

1. ولد هيوم في 1711 في اسكتلندا بشمالي بريطانيا، كان أبوه يعمل محامياً الذي توفي سنة 1714.

ايسلندا

2. كفله عمّه ”جورج“ الذي كان راهبا وقسيسا لكنيسة، وقد كان مُتشدداً للدين، ويلوح أن هذا التشدد الديني قد ولّد في نفس هيوم كراهية تجاه المسيحية.

كنيسة

3. في 1722 إلتحق هيوم بالمدرسة الثانوية في (ادنبره) التي تحولت فيما بعد إلى جامعة ادنبره الشهيرة حتى يومنا هذا.

جامعة ادنبره

4. حضر دروس (الفلسفة الطبيعية) أي علم الفيزياء، وقد أعجب هيوم حيذاك بمؤلفات ”شيشرون“ وشعر ”فرجيل“. وقد أرادت له أسرته أن يدرس القانون ليحترف مهنة أبيه، لكنها لم ترقه وأبى ذلك ما سبب له مشاكلا مع عائلته.

ديفيد هيوم

5. عمل لفتره قصيرة في التجارة ثم قرر بعدها أن يسير على النهج الذي يحبه والذي تمليه عليه مواهبه وهو الفلسفة والأدب.

ديفيد هيوم

6. سافر سنة 1731 إلى مدينة ”لافلش“ غربي فرنسا، وهناك كتب أهم كتبه في الفلسفة ”بحث في الطبيعة الإنسانية“ وكان آنذاك في الثالثة والعشرين من عمره.

بحث في الطبيعة الإنسانية لديفيد هيوم

7. عاد إلى لندن سنة 1737 حيث وجد ناشراً ينشر كتابه، لكنه لم يحظ بأي نجاح يُذكر. ثم تعرف آنذاك على ”هتشون“، أستاذ الفلسفة في جامعة ”جلاسجو“ (اسكتلندا)، وتعرف أيضا على تلميذه ”آدم سميث“ الذي كان من أنبه التلاميذ وصارا صديقين حميمين.

ديفيد هيوم

8. في سنة 1746 صار هيوم سكرتيراً خاصاً للجنرال ”سانت كلير“، الذي صحبه في مهمة إلى إيطاليا وفي أثناء تلك المهمة طبع هيوم كتابه ”مقالات فلسفية في العقل الإنساني“.

ديفيد هيوم

9. عند عودته للندن نشر كتابه الثالث في صورة جديدة ومشوقة ومعه ”الفحص عن مبادىء الأخلاق“ وصدرت النشرة سنة 1751 مما أدى إلى زيادة شهرة هيوم.

الفحص عن مبادىء الأخلاق ديفيد هيوم

10. قدم مرتين طلبا لأن يصبح استاذاً للفلسفة في جامعة ”جلاسجو“ سنة 1741 وسنة 1751 قوبل كلاهما بالرفض لعدم موافقة اليسوعيين.

 جامعة جلاسجو

11. عُين محافظاً في مكتبة كلية الحقوق بجامعة أدنبره سنة 1752، حيث وجد فيها كل الوثائق والمراجع التي يحتاج إليها في كتابه ”تاريخ انجلترا“الذي عمل على كتابته من سنة 1754 إلى 1761 في ستة مجلدات.

تاريخ انجلترا ديفيد هيوم

12. دعاه سفير انجلترا في فرنسا ليشغل منصب سكرتيراً للسفارة وقد بقي في هذا المنصب من 1763 إلى 1766.

سفير انجلترا في فرنسا

13. في سنة 1769 عاد إلى مدينة أدنبره ليقضي بها بقية عمره بين أصدقائه أمثال ”آدم سميث“ و”لورد كيمز“.

ديفيد هيوم

14. كان هيوم ذا نزعة حسية مُغالية ويظهر هذا جلياً في مقولته :

كل إدراكات العقل الإنساني ترجع إلى حسين متميزين هما: الإنطباعات والأفكار، والإنطباعات هي وحدها الأصلية أما الأفكار فما هي إلا نسخ عن الإنطباعات.

أي أن الأفكار ليست سوى إنعكاسات باهته للإحسسات على مرآة أفكارنا. توفي في عصر يوم الأحد الخامس والعشرين من شهر أغسطس سنة 1776.

المصدر

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر عن رأي فريق المكتبة العامة.

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة




-->

تعليقات الفيسبوك