4 أسباب تدفع أصحاب العمل رفض سيرتك الذاتية من أول نظرة.. تجنبها!

 قد تظن عند تقدمك لوظيفة ما أن فرص حصولك عليها كبيرة، عطفاً على مؤهلاتك وخبراتك، ولكن قد تتلقى صدمة بالرفض حتى قبل أن تجرى لك مقابلة شخصية.. والسر هنا يكمن في “طلب التوظيف” الذي قمت بتقديمه!

وكشف موقع “بيزنس إنسايدر” عن مجموعة من العوامل التي تدفع مديري التوظيف إلى استبعاد بعض طلبات التوظيف من أول نظرة، مستعيناً بخبرات مديرة شؤون موظفين تدعى سارة ماكورد.

وبحسب الموقع فإن “سارة” قرأت أكثر من 300 رسالة تقدم لوظيفة ما منحها خبرة في نماذج طلبات التوظيف بعدما اطلعت على مختلف الطلبات الجيد منها والسيء.

وعددت “سارة” مجموعة من العوامل التي تدفع مديري التوظيف إلى استبعاد بعض طلبات التوظيف بمجرد قراءتها للوهلة الأولى، نستعرض أبرزها فيما يلي:

– العبارات التقليدية في الجملة الافتتاحية حيث يفضل أن تكون الجملة الافتتاحية بعيدة عن التقليدية بل وتخلق انطباعاً إيجابياً وتبقى في أذهان المديرين.

– المبالغة في الشكر الجزيل لمدير التوظيف

– عدم بذل الجهد عند الكتابة في طلب التوظيف

– سرد المواهب والقدرات في شكل قائمة حيث أن هذا لن يميزك عن غيرك من المتقدمين والذين قد يملكون نفس المواهب، إلا أن ما سيميزك هو سرد تلك المواهب بأمثلة توضح كيف استفدت من اتقانك لهذه القدرات.

المصدر: موقع مصراوي

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة.

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة







تعليقات الفيسبوك