أفلام ممنوعة من العرض .. تعرف عليها وعلى أسباب منعها

تاريخ السينما حافل بالأزمات، والموضوعات المثيرة للجدل، لكن ثمة أعمال معينة تصدرت قائمة الأزمات وإثارة الجدل، ونعرض عليكم في هذه القائمة أكثر 10 أعمال إثارة للجدل في تاريخ السينما العالمية.

1- آلام المسيح

000000000000000
الفيلم: THE PASSION OF THE CHRIST
تاريخ الإنتاج: 2004
المخرج: ميل جيبسون

قصة الفيلم: يروي الفيلم الساعات الأخيرة في حياة السيد المسيح، محاكمته وجلده وسيره في طريق الآلام وصلبه. وتكمن مشكلته التي أثارت الجدل في محاولة “ميل جيبسون” أن يصنع فيلما مفزعا عن مدى آلام المسيح وما تحمله في سبيل البشرية وفقا لعقيدته الكاثوليكية، وقد نجح في ذلك تماما، كما نجح في جذب سخط اليهود في كل أنحاء العالم، وقد بدأ الهجوم على الفيلم من قبل عرضه بأشهر، بل وقبل البدء في التصوير بسبب ما قيل من أنه محمّل بمعاداة السامية، وأنه يعتمد على تفسيرات غير صحيحة للإنجيل.

رفض “جيبسون” الالتفات للاعتراضات ورفض عرض الفيلم أولا على المعارضين، وقام بتمويل الفيلم على نفقته الخاصة، كما حصل على دعم معنوي من الكنائس ضد الاعتراضات اليهودية. تصاعدت حدة الاعتراضات اليهودية مع قرب بدء العرض، خاصة بخصوص المشهد الذي يطالب فيه اليهود بصلب المسيح ويقولون فيه “دمه علينا وعلى أولادنا”، وقد استجاب “جيبسون” هنا بعدم ترجمة هذا الجزء إلى الإنجليزية (لاحظ أن الفيلم يتحدث بالآرامية).
جمع الفيلم 370 مليون دولار من دور العرض الأمريكية، بالإضافة إلى الشهرة الفائقة للفيلم ولـ”ميل جيبسون”.

2- البرتقالة الميكانيكيّة

777
الفيلم: A CLOCKWORK ORANGE
تاريخ الإنتاج: 1971
المخرج: ستانلي كوبريك

قصة الفيلم: يحكي الفيلم عن “أليكس” هذا الفتى المراهف الذي يكوّن عصابة يمارس بها شتى أنواع العنف وأعمال الاغتصاب والقتل، يقبض عليه ويتعرض لعملية غسيل مخ في السجن -وفق برنامج إعادة تأهيل تدعمه الحكومة الإنجليزية- هدفها محو قدرته على ممارسة العنف. إلا أنه يصبح على وشك الاختناق كلما رأى شيئا عنيفا يحدث.

وتكمن المشكلة التي أثارت الجدل في اعتبار الفيلم إباحيا لاحتوائه على كم هائل من العنف والجنس (والغريب أنه كان يقدم هذا على خلفية من موسيقى “بيتهوفن”!) هناك أيضا مشهد الاغتصاب الذي قام به “أليكس” وهو يغني الأغنية المحبوبة ”Singin’ in the Rain” لـ”جين كيلي”.

في الولايات المتحدة حصل على تصنيف X كفيلم إباحي وهذا يعني أنه لن يعرض في دور العرض المحترمة، وفي بريطانيا كان الفيلم ملهما لعدد كبير من الجرائم مما دفع “كوبريك” إلى سحب الفيلم من دور العرض، ولم يُتح الفيلم في بريطانيا مرة أخرى على أسطوانات دي في دي إلا عام 2000 بعد وفاة “كوبريك” بعام.

3- فهرنهايت 11/9

00000000000000
الفيلم: FAHRENHEIT 9/11
تاريخ الإنتاج: 2004
المخرج: مايكل مور

الفيلم وثائقي يهاجم الرئيس “بوش” الابن وعائلته، وهو يتتبع علاقة المصالح المتبادلة بين عائلتي “بوش” في أمريكا و”بن لادن” في السعودية، والفشل الذريع للإدارة الأمريكية في تجنب كارثة 11/9.

وكان سبب إثارة الفيلم للمشكلات أنه يعتبر أول انتقاد –والأعنف أيضا– للإدارة الأمريكية بعد 11 سبتمبر. كسر الفيلم حالة التوحد التي كانت أمريكا فيها ضد الكارثة وضد الإرهاب، وفتح الباب للنقد اللاذع المتهكم والموجع.
كانت هذه هي المرة الأولى في التاريخ التي يحقق فيها فيلم وثائقي كل هذه الإيرادات.

4- حَلْق عميق

0000000000000
الفيلم: DEEP THROAT
تاريخ الإنتاج: 1972
المخرج: جيرارد داميانو

تدور أحداث الفيلم حول امرأة شابة “ليندا لافليس” تشكو من عدم قدرتها على الاستمتاع بالجنس، فتذهب إلى طبيب يخبرها بأن علاجها الوحيد هو الجنس الفمي!

وقد مُنع الفيلم في كثير من الأماكن وتعرض لهجوم ضار من المحافظين، وقد تعرض صانعو الفيلم للمحاكمة بتهمة نشر الفحش. فيما بعد قالت “ليندا” إنها متبرئة من الفيلم وادعت أنها صورته وهناك مسدس مصوب إلى رأسها!

5- مَنْ قتل كيندي؟

333
الفيلم: JFK
تاريخ الإنتاج: 1991
المخرج: أوليفر ستون

تدور أحداث الفيلم حول قيام المحامي العام لمقاطعة نيو أورليانز “كيفن كوستنر” بالتحقيق في حادثة اغتيال الرئيس الأمريكي “جون كيندي”.

وقد أثار الفيلم كثيرا من الجدل، حيث رأى الكثيرون أن التفسيرات المثيرة للجدل -التي قدمها الفيلم بطريقة مقنعة- حقيقية تماما. وقد أدى الفيلم إلى ضغوط شعبية دفعت الكونجرس إلى أن يقوم بالإفراج عن عدد من الوثائق السرية، إلا أن دراستها لم تفضِ إلى جديد.

6- الإغواء الأخير للمسيح

000000000000
الفيلم: THE LAST TEMPTATION OF CHRIST
تاريخ الإنتاج: 1988
المخرج: مارتن سكورسيزي

في هذا الفيلم يواصل “يسوع” رحلته لفداء البشرية، لكن بينما هو على الصليب يتعرض لإغواء من الشيطان للتخلي عن رسالته والنزول عن الصليب ليتزوج “مريم المجدلية” وينجب منها ويعيش حياة طبيعية متخليا عن رسالته.

وقد صاحبت الفيلم اعتراضات واسعة جدا من المؤسسات الدينية، وقد عرضت بعض المؤسسات على شركة يونيفيرسال شراء الفيلم منها لتدميره قبل بدء عرضه. رفضت الكثير من السينمات عرضه، وفي فرنسا كانت هناك أعمال تخريب في بعض السينمات. وفي النهاية يتضح في نهاية الفيلم أن كل الأحداث الشاذة ليست سوى هلوسة سببها إغواء الشيطان.




7- ميلاد أمّة

00000000000
الفيلم: THE BIRTH OF A NATION
تاريخ الإنتاج: 1915
المخرج: دي دبليو جريفيث

الفيلم عبارة عن ملحمة طويلة عن كفاح أسرتين أمريكيتين أثناء الحرب الأهلية، وبعد ذلك أثناء عملية إعادة البناء.

وقد أثار الفيلم الكثير من الجدل لأنه صوّر الأفارقة كأشخاص شهوانيين وذوي تفكير طفولي، ويتسترون على الجرائم، مما أدى إلى الكثير من الاعتراضات عبر الولايات المتحدة، وإلى الكثير من المجادلات والمناقشات بين الرقابة والمعترضين.

8- قتلة بالفطرة

0000000000
الفيلم: NATURAL BORN KILLERS
تاريخ الإنتاج: 1994
المخرج: أوليفر ستون

تدور قصة الفيلم حول حياة زوجين من السفاحين، ورحلتهما الدموية للقتل عبر الولايات المتحدة.

وتكمن أزمة الفيلم في تصويره لاهتمام الإعلام بالقاتلين وحصولهما على شهرة إعلامية فائقة، مما ألهم الكثير من الناس لارتكاب جرائم للظهور في التليفزيون! وقد استخدم الكثيرون الحوار المستخدم في الفيلم.

أكثر من 12 جريمة قتل في الولايات المتحدة وخارجها تم تنفيذها تأثرا بالفيلم. قام أحد أقارب أحد الضحايا برفع قضية على الشركة والمخرج.

9- التانجو الأخير في باريس

0000000000
الفيلم: LAST TANGO IN PARIS
تاريخ الإنتاج: 1972
المخرج: برناردو برتولوتشي

قصة الفيلم تدور حول رجل أمريكي ساخط على كل شيء وهو “مارلون براندو” فيسافر إلى باريس، وهناك يرتبط بامرأة فرنسية “ماريا شنايدر”.

وقد أثار الفيلم الكثير من الجدل لاحتوائه على العديد من المشاهد الحسية في دراما نفسية تقترب من الجنس الصريح، وقد انقسمت آراء الجمهور والنقاد حول الفيلم بين مؤيد ومعارض. وفي إيطاليا مثل المخرج والممثلون أمام المحكمة بتهمة نشر الفحش.

10- بيبي دول

0
الفيلم: BABY DOLL
تاريخ الإنتاج: 1956
المخرج: إيليا كازان

تدور أحداث الفيلم في المسيسيبي، حيث يقوم أحد أصحاب محالج القطن بمحاولة لإذلال أحد المنافسين عن طريق إغواء زوجته التي مازالت عذراء. الفيلم مأخوذ عن قصة لـ”تينيسي ويليامز”.

وقد اعتبر المتدينون الفيلم صادما، وقد اعترض عليه كبار رجال الدين الكاثوليك، وفي نيويورك حرّم الكاردينال على أتباع الكنيسة المتدينين مشاهدة الفيلم. قامت بعض دور العرض بسحب الفيلم على أثر ذلك، ومع ذلك رشح الفيلم لأربع جوائز أوسكار.

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة







تعليقات الفيسبوك