5 روايات رومانسية تسرقك من هذا الواقع الكئيب .. عليك قراءتها على الفور

5 روايات رومانسية تسرقك من هذا الواقع الكئيب .. عليك قراءتها على الفور 

أحيانا نحتاج لحظات للاسترخاء تحت كل هذه الضغوط اليومية التي نحياها، ولا شيء أفضل من تحقيق هذه الراحة سوى بالدخول في عالم القلب والمشاعر، حيث تشحن روحك بكل سام وجميل. وهذه قائمة لمجموعة من الروايات الرومانسية التي ستخطفك من عالم الواقع وتحقق لك المتعة المنشورة.

1-  الحب في زمن الكوليرا ـ غابرييل جارثيا ماركيز

ربما يكون أهم ما في “الحب في زمن الكوليرا” هي تلك الحيرة التي نجد أنفسنا غارقين فيها منذ بداية الرواية حتى آخرها. وإن الدهشة التي أصابتنا في “مائة عام من العزلة” لكفاءتها العالية، تصيبنا عند قراءة هذه الرواية. غير أنها قادمة من طرق أخرى. هنا كل شئ ممكن، كل شئ يتحول إلى الممكن، ويظهر بعد معرفة الأحداث بأنه لم يكن بالإمكان حدوثها بشكل آخر. أما الفكرة الثابتة في هذه الرواية فهي أنها “رواية حب”، ويكتب المؤلف عن روايته فيقول: “إن هذا الحب في كل زمان وفي كل مكان، ولكنه يشتد كثافة كلما اقترب من الموت”

 2-  ذهب مع الريح – مارغريت ميتشل

نضع بين يدي القارئ في هذه الرواية ” ذهب مع الريح ” رائعة خالدة من روائع الأدب العالمي هذه الملحمة التاريخية والتى تحكى قصة حب وضياع ، وتحكى أيضاً قصة هذه الساحرة العنيدة أوهارا ، وهذه الأم التي تجزأت بشكل مميت ، وهذا الشعب الذى تغيرت جميع مفاهيمة ومعتقداته التى تربى ونشأ عليها إلى أبد الآبدين ، وهذا الفارس بتلر المتميز بالثراء والاناقه وهذه القدرة الابداعية التى يتميز بها المؤلف في تصوير ما يدور في اخلاد الشخصيات من صراعات نفسية ومشاعر وتناقضات .

3-  بعد الغروب ـ محمد عبد الحليم عبدالله

هذه الرواية هى واحدة ممن صنعوا الكلاسيكات، وقد أثرت المكتبة العربية بنوع قيم ومحترم يمتع القارىء ويفتن الناقد. وبالحديث عن تكتيك الحوار و تركيبة الأشخاص فقد نفذ الكاتب إلى عمق الشخصيات ولمس وترها، ولكن بصورة مبتكرة، فالشكل معبر عن القلب كما قال الأبطال وعبروا عن ذاتهم، فمهما تخدع فوجهك مرآة تكشف فى لحظة حقيقتك، وهذه اللحظة هى التى سقاها المؤلف الموهوب العبقرى محمد عبد الحليم بنفاذة فلسفية و رؤية تحليلة أدبية لنفسية الاشخاص و رغباتهم من الحياة.

4-  مذكرات حب ـ نيكولاس سباركس 

روايه تأخذك إلى عالم من الرومانسية والحب، حيث تصبح أكثر من مجرد قصة، فتتحول إلى تجربة نتذكرها إلى الأبد. فهي تعد احتفالية لتخطي العاطفة لحدود الزمن والعمر، وتبعث فينا بأحاسيس الفرح والحزن في وقت واحد. وتجعلنا نؤمن ونأمل من جديد بوجود الحب الحقيقي. القصه تحكي عن رجل في الواحدة والثلاثين،عاد من الحرب العالميه الثانية، بعد فقده للفتاة التى أحبها منذ زمن، ومحاولاته المستمره والفاشله لنسيانها.

5- ابنة الضابط ـ الكسندر بوشكين

ألكسندر بوشكين، أمير شعراء روسيا، كان متأثرا بالآداب الشرقية، وقد ظهر ذلك التأثير في أشعاره وكتاباته. وهو في تلك الرواية تلك التى تصور حياة القوزاق، يقدم لنا صورة عن حياة اولئك الذين ينعكس في شخصيتهم الجمال الوحشي والقاسي للطبيعة حيثما يعيشون. في مقابل حياة البذخ تلك التى يعيشها النبلاء الروس.

في جو من الحروب والتمردات تدور أحداث تلك الرواية تلك التى يعيش بطلها الضابط بترو أندرفتش على حافة الموت كل لحظة، ولكنه يندفع في مغامرات هوجاء مدفوعا بروح إنسانية، وبحب  تختلط فيه العاطفة تجاه حبيبته ، بالمسؤولية عن فتاة قُتل والديها على نحو مفجع، ونغص عليها حياتها ضابط انتقل إلى صفوف المتمردين وراح يسعى وراءها. وتقدم لنا تلك الرواية صورة عن مرحلة من تاريخ روسيا، إضافة إلى تصوير شاعري للطبيعة ولطبائع الناس.


تعليقات الفيسبوك