بالصور: مظاهرات حاشدة ضد ترامب في العديد من الولايات الأمريكية

بالصور: مظاهرات حاشدة ضد ترامب في العديد من الولايات الأمريكية

تظاهر مئات الآلاف في أنحاء الولايات المتحدة، السبت، تلبية لدعوات إلى مسيرات مؤيدة لحقوق المرأة، تزامناً مع أول أيام رئاسة، دونالد ترامب، فيما شهدت عواصم أوروبية تظاهرات نسائية ضد الرئيس الـ45 للولايات المتحدة.

وشهدت واشنطن تظاهرة كبيرة، حيث قال نائب عمدة المدينة، كيفن دوناهيو، إن المنظمين رفعوا توقعاتهم لأعداد المشاركين إلى نصف مليون مع استمرار تدفق المحتجين إلى شوارع المدينة.

ولا تصدر واشنطن عادة أرقاماً رسمية لعدد المشاركين في التظاهرات، إلا أن أحد أكبر شوارعها اكتظ بالناس لدرجة استحال السير على مدى 1.5 كيلومتر، فيما تحدثت هيئة المواصلات عن تضاعف عدد مستخدمي وسائل النقل العام في المدينة.

وشارك أكثر من نصف مليون شخص بحسب الشرطة و750 ألفاً وفقا للمنظمين، في تظاهرة بلوس أنجلوس.

وتجاوز عدد المشاركين في “مسيرة النساء” بلوس أنجلوس أعداد الأشخاص الذين شاركوا في تظاهرة حول الهجرة عام 2006، بحسب ما قال المتحدث باسم الشرطة، مضيفاً أن هذا هو التجمع الأكبر الذي يشهده في المدينة منذ 30 عاماً.

أما في نيويورك فقال المنظمون إن التظاهرة التي خرجت في المدينة شارك فيها أكثر من 500 ألف شخص، بينما خرج 250 ألفا في شيكاغو.

وخرجت مسيرات مماثلة في بوسطن ودنفر وشيكاغو، حيث قالت الشرطة إنها تتعامل مع “حشد كبير”.

وتأتي التظاهرات غداة فوضى وأعمال شغب خلال مواجهات بين مئات المتظاهرين المعادين لترامب وعناصر الشرطة أدت إلى حرق السيارات وتحطيم الواجهات الزجاجية للمتاجر، ووضع حاويات النفايات كمتاريس بينما ردت الشرطة بإطلاق الغاز المسيل للدموع.

يأتي ذلك فيما خرجت آلاف النساء في عدة عواصم أوروبية وآسيوية في مسيرات للاحتجاج على تنصيب الرئيس ترمب، وللاعتراض على ما وصفوه بخطاب الكراهية والعنصرية والتعصب الذي تحمله سياسات ترمب.

تظاهرات لندن

ففي لندن خرج آلاف النساء والرجال جنباً إلى جنب رفضاً لمواقف ترمب وخاصة تلك التي اعتبرت مهينة للمرأة.

تظاهرات باريس

تظاهرات باريس

الوضع لا يختلف كثيراً في مدينة النور باريس فقد خرج المئات في مسيرة تعبر عن رفض سياسات ترمب.

تظاهرات برلين

أما في ألمانيا فقد كان الخوف على مستقبل الولايات المتحدة والعالم تحت سياسات ترمب محركاً للمحتجين.

تظاهرات دبلن

تظاهرات أوسلو

يذكر أن هذه التظاهرات التي بدأت من أستراليا ونيوزيلندا قبل أن تصل إلى أوروبا جاءت تلبية لدعوة أطلقتها نساء على مواقع التواصل الاجتماعي للتعبيرعن احتجاجهم على الازدراء الذي عبر عنه ترمب إزاء المرأة.

المصدر: العربية نت

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة







تعليقات الفيسبوك