لماذا التحرش .. وما هي العوامل المحركة للفرد للقيام بهذا الفعل ؟

لماذا التحرش ؟ وما هي الدوافع الداخلية المحركة للفرد للقيام بهذا الفعل ؟

نسبة تتراوح من ال 80 % الي 90 % من حالات التحرش (بأنواعه) يكون التحرش فيها تحرش عدواني والمحرك الداخلي للمتحرش يكون عدائي وليس شهواني , أي ان الهدف وإن كان يبدو من أجل لذه جنسية ولكن ما يحدث هو تفريغ لطاقة عدوانية متراكمة داخل المتحرش وذلك طبقا لتحليلات علم النفس الاجرامي (1)

والطاقة العدوانية هذه – وإن إختلف مقدارها وتأثيرها علي السلوك – هي احدي النزعات المحركة لكل انسان , ويرتبط تأثير هذه النزعة مع مدي نمو ورقي الانسان في سلم اول درجة فيه انسان تقوده شهواته و غرائزه (كغريزة الجوع وغريزة الخوف وغيرها) وأخر درجة في السلم انسان يقوده الفكر العاقل السوي , الاول سادي يعشق الدم والاخر لايؤذي حتي النبات او الحيوان , الاول لا يقيم وزنا لأخر سواه والثاني يتساوي عنده كل من الايذاء الجسدي والنفسي والفكري … جميعهم جُرمُ ُ

ولكي تخرج عدوانية الشخص ويخرج الانسان اقبح ما فيه تستلزم شرطا اساسيا الا وهو ان لا يوجد رقيب أي لا يوجد ضابط من الضوابط (الداخلية او الخارجية), او علي الاقل هناك سبيل من التهرب من العقاب فلذلك لا يعتدي الا علي من هو أضعف منه وكلما زاد فارق القوة زادت العدوانية , لهذا كانت المرأة هي المتلقي لهذه العدوانية وأيضا الافريقي (الاسمر البشرة) المغترب بيننا والمسيحي الوحيد بالحي و بسيط الحال

ما العلاج ؟

1- معادلة ميزان القوة أي ان يكون للمعتدي عليه قدرة للدفاع عن النفس …. ولكي يكون هذا ينبغي علي المرأة ان تواجه وبثبات من هو امامها وتواجه ايضا داخلها ما نشئت عليه ضعف واستكانه ترسبت فيها بيد الاسرة والمجتمع

2- معادلة ميزان القوة عن طريق تدخل من هو اقوي وأقدر لصالحها سواء تدخل من مسئولي حفظ النظام (افراد شرطة) المفترض تواجدهم – نظريا – في كل الاماكن العامة او سواء من الاشخاص الطبيعين متواجدين وقتها

3- ان تتكون ثقافة سائدة (2) بما سبق ذكره أي ان يعلم المتحرش علم اليقين انه اذا تجرأ واعتدي علي اي امرأة انها ستدافع عن نفسها وانها تستطيع ايذاؤه وان هناك شرطة قريبه رقيبه عليه وان هناك من سيدافع عنها و هناك منظمات حقوقية ستطالب بحقها … يكون خوفه هو رادعه

4- أيضا تنمية الضوابط الداخلية (الضمير والاخلاق) للعامة وإزكاء الفكر عن الغريزة , عن طريق التعليم بل والتثقيف والتنوير وتلك النقطة ستظهر أثارها علي المدي البعيد ولكن يتوقف عليها المسستقبل بأكمله .

الي المجتمع
أوقفوا التبريرات …
لاتلقوا اللوم عليها …
لاتمنعوها من حقها في الدفاع عن نفسها …
واجهوه وامنعوه
ثقفوا انفسكم وارتقوا …
اطلبوا اثنين القانون ومنفذ القانون …

دعوها تحيا …

هوامش
(1) للمزيد يمكن الرجوع لكتاب حيونة الانسان
(2) تتكون الثقافة السائدة عن شيء عن طريق التكرار الثبات المنتظم لفعله

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة




-->

تعليقات الفيسبوك