اكتشاف جديد لوكالة ناسا .. سكان المريخ عاشوا في أبنية مكونة من 16 طابقًا

اكتشاف جديد لوكالة ناسا .. سكان المريخ عاشوا في أبنية مكونة من 16 طابقًا

عرضت وكالة الفضاء الأمريكية «ناسا» صورا لما قالت عنه إنها «جدران» عملاقة طبيعية تم اكتشافها على سطح كوكب المريخ.

وقد التقطت هذه الصورة من قبل وحدة استطلاع المريخ Obriter بواسطة كاميرا فائقة الحساسية، وتم العثور على الجدران بالقرب من موقع «ميدوسا فوسا» المعروف لعلماء وباحثي كوكب المريخ، حسبما جاء في موقع sputniknews.

وقد أظهرت الصور الملتقطة أن ارتفاع العديد من الجدران يوازي جدران طابقية مؤلفة من حوالي 16 طابقا.

ولهذه الجدران مثيل على سطح كوكب الأرض، إذ أنها تبدو مثل الأشياء المجسمة التي يبلغ طولها 10 أمتار وتقع في ولاية نيو مكسيكو الأمريكية.

ويعتقد متخصصون في «ناسا» أن هذه الجدران قد ظهرت بعد عملية تآكل التربة المريخية لسنوات، ولكن ليس بسبب الحمم البركانية التي بدورها كانت سببل لظهور هذه الأشكال المماثلة على كوكبنا الأرزق.

View image on Twitter

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة






تعليقات الفيسبوك