ماذا سيحدث لحسابات الموتى على مواقع التواصل الاجتماعي؟

ماذا سيحدث لحسابات الموتى على مواقع التواصل الاجتماعي؟

إذا كان أحد أقاربك أو أصدقائك قد توفي ولا تعرف الطريقة الصحيحة للتعامل مع حسابه على فيسبوك، أو وتريد حذف حساب الفيس بوك نهائيا؟ هل تريد الإبقاء على حسابك نشطا بعد وفاتك؟ يمكنك معرفة ما يجب عليك فعله من خلال قراءة هذا المقال.

لدى فايسبوك حاليّاً 1.6 مليار مستخدم حول العالم، وأيضاً لدى كلّ من تويتر وإنستغرام ويوتيوب وغيرها أعداد هائلة من المستخدمين. ففي عام 2015 قُدّر متوسط عدد الحسابات التي يملكها الشخص الواحد ب 5 حسابات، وهي قابلة للزّيادة مع ازدياد مواقع التّواصل الإجتماعي. حتماً، جزء كبير منهم توفّي وترك وراءه عدّة حسابات إفتراضية من دون حياة.

في العام الماضي، قدّم فايسبوك طرح حلول لمعالجة ظهور هذه الحسابات على الصفحات الشخصية والعامة (ظهور حوالي 8000 حساب لأشخاص متوفّين يوميّاً).

أطلقت فايسبوك خاصية ”Legacy Contact“ التي سهّلت التعامل مع حسابات الأشخاص المتوفين من قبل عائلاتهم أو أصدقائهم. Jasmine Probst منسّقة المحتوى في شركة فايسبوك أشارت إلى أنّ الشّركة طرحت الخاصيّة للسّماح للأشخاص باختيار أصدقاء أو أفراد عائلة موثوق بهم للاهتمام بحساباتهم بعد موتهم بطريقة سهلة.

deceased-1

Legacy Contact

فيمكنك الآن الدّخول إلى حسابك على قسم الحماية ووضع أسماء الأشخاص الموثوقين للإهتام بحسابك بعد الوفاة. فهذا سيسمح للأصدقاء بتحويل حسابك لحساب للذكرى، وسيضيف فيسبوك كلمة ”Remembering“ فوق الإسم ليُعرف أنّه حساب للتعزية وللذكرى فقط.

يحقّ للأشخاص الموثوقين تغيير الصّور والكتابة على الحائط وكتابة رسالة تعزية أعلى الحساب، لكن لن يتمكنوا من الدّخول للرسائل الخاصّة أو الصّور الغير عامة.

إذا كنت لا تفضّل تحويل حسابك لحساب تعزية، هناك خاصيّة أخرى تعطي الحقّ لهم بإلغاء حسابك فقط من قبل الموثوقين.

إنستغرام

إنستغرام مملوك من فايسبوك، لكن لا يمتلك نفس الخاصيّات. إنستغرام يسمح للحسابات بأن تتحوّل إلى حسابات تعزية وذكرى أو بأن تُمحى كليّاً. لكن للأسف ليس هناك طريقة يمكن لمالك الحساب أن يتّبعها قبل الموت. بل على الأصدقاء والعائلة إرسال شهادة وفاة الى الشركة مع القرار بتحويل الحساب للذّكرى أو إلغائه. هنا أيضا لا يمكن لأي مستخدم الإطّلاع على الرسائل الخاصة.

إنستغرام تريد قدر الإمكان عدم عرض صور الشّخص المتوفّي على حسابات الاصدقاء والعائلة تجنّباً لاسترجاع ذكريات أليمة. لهذا على الأشخاص الدّخول لحساب الذّكرى يدوياً.

تويتر

ليس هناك أي طريقة حالياً لتحويل الحساب لـ”ذكرى“، بل الطّريقة الوحيدة هي إلغاء الحساب، ويمكن ذلك من قبل العائلة فقط عبر إرسال شهادة وفاة.

موقع Dead social احد الحلول

موقع Dead social

موقع Dead social

قد تفضّل أن تبقي حساباتك شغّالة بعد الوفاة، وهناك شركات وخدمات مخصّصة لهذا الأمر. Dead social ستساعدك على إبقاء الحساب حيّاً بعد وفاتك عبر إرسال ونشر صور ونصوص على أغلب مواقع التّواصل الاجتماعي. فيمكنك جدولة عدة رسائل وأخذ صور خصّيصاً للنّشر بعد الوفاة. كما يمكنك تفعيل خدمة معايدة أشخاص معيّنين على أعياد الميلاد والزّواج. هذه الخاصية قد تكون جدّاً جميلة لفترة، لكنها قد تحوّلك لشبح يطارد الأحبّة.

المصدر

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يُعْتبر نشر المكتبة العامة له نوعاً من الموافقة على مضمونه.

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة






تعليقات الفيسبوك