فضيحة جديدة تهز إدارة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”

فضيحة جديدة تهز إدارة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”

كشفت صحيفة أمريكية أن مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي استخدم بريدا إلكترونيا خاصا لمناقشة أمور عامة بينها قضايا حساسة ومسائل تتعلق بالأمن الداخلي عندما كان حاكما لولاية إنديانا.

وذكرت صحيفة “إنديانابوليس ستار” الخميس 2 مارس/آذار أن رسائل بريد إلكتروني حصلت عليها توضح أن بنس تواصل عبر حسابه الشخصي على موقع (إيه.أو.إل) مع كبار مستشاريه حول قضايا تراوحت بين الشؤون الأمنية إلى رد فعل الولاية على الهجمات الإرهابية حول العالم، مشيرة إلى أن هذا الحساب البريدي تعرض للاختراق الصيف الماضي.

إلا أن التقرير أوضح أيضا أن قانون ولاية إنديانا لا يمنع المسؤولين من استخدام حسابات البريد الإلكتروني الخاصة.

من جهته، قال مكتب بنس في بيان حول موضوع الرسائل إنه كلف استشاريا بمراجعة كل اتصالاته عندما كان حاكما لإنديانا لضمان أن رسائل البريد الإلكتروني المتعلقة بالولاية تنقل وتوضع في أرشيف إنديانا كما ينبغي.

المصدر: روسيا اليوم

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة







تعليقات الفيسبوك