تعرّف على الأسئلة المضحكة التي طرحها العرب على موقع ياهو

تعرّف على الأسئلة المضحكة التي طرحها العرب على موقع ياهو

ما المدى الذي قد تصل له قلة المعرفة عند بعض الأشخاص؟ للإجابة عن هذا السؤال قمنا بجمع بعض الأسئلة المضحكة من العالم أجمع والعالم العربي على وجه الخصوص التي تم طرحها على موقع ياهو ومحركات البحث الأخرى.

الأسئلة المضحكة التي تم طرحها على موقع ياهو Yahoo Answers

قمت بابتلاع مكعب ثلج فلم يتم إخراجه كاملًا؟

ثلج

وكانت الإجابات على هذا السؤال غاية في السخرية؛ حيث سخر منه البعض مؤكدين له أن مكعب الثلج علق في حنجرته وأنه سوف يموت.

كيف يمكنني التحول لعروس بحر؟

عروس بحر

قام أحد الأشخاص بطرح سؤال على موقع ياهو؛ يطلب فيه تعويذة فعالة للتحول لعروس بحر، مع التأكيد أنه يؤمن بوجودها وإمكانية التحول باستخدام القدرات السحرية التي يملكها. وقد قابل هذا السؤال سخرية واسعة من المستخدمين وحاول بعضهم تأليف حكايات مزيفة لكيفية صنع تعويذة للتحول لعروس بحر، أما البعض الآخر فقد حاول إقناعه بأن هذا الكائن غير حقيقي.

هل يمكنني النظر لصورة للشمس؟

الغروب

قام شخص بالسؤال عن إمكانية النظر للشمس في صورة التقطاها بهاتفه؛ لعلمه عن أضرار النظر للشمس.

وكانت أفضل الإجابات المضحكة أنه يمكنه النظر للصورة ليلًا عندما تكون الشمس نائمة.

هل فيلم “مباريات الجوع” مبني على قصة حقيقة؟

فيلم مباريات الجوع

من المضحك التساؤل ما إذا كان الفيلم الخيالي “مباريات الجوع” حقيقي، ولكن هذا ما حدث بالفعل على موقع Yahoo Answers. حيث تساءل شخص عما إذا كان الفيلم قصة حقيقة؛ وأن يكون مأخوذ عن قصة حدثت للنازيين بعد الحرب العالمية الثانية.

وعلى الرغم من استهزاء عدد من الأشخاص بالسؤال إلا أن البعض الآخر جاوبه بجدية مشيرًا إلى أنها من خيال الكاتب أو أنها من الممكن أن تحدث في المستقبل.

متى سيقوم الإنسان بالمشي على الشمس؟

الذهاب لسطح الشمس من الأسئلة المضحكة

من أكثر الأسئلة المضحكة وأغربها هو ما سأله هذا الشخص عما إذا كان الإنسان سيقوم بالمشي على الشمس في يوم ما، والمضحك أكثر هو اقتراحه الذهاب للشمس في الشتاء حين تكون درجة حرارتها منخفضة حتى يستطيع رواد الفضاء المشي عليها.

وقد أثار هذا السؤال سخرية الكثير من المتفاعلين على الموقع، على الرغم من محاولة البعض منهم الشرح.

هل من الممكن أن تكون العواصف الرعدية من فعل وكالة ناسا لإخفاء صوت المعارك الفضائية؟

عاصفة رعدية

أثار هذا السؤال عدد من ردود الفعل الساخرة المختلفة، حيث قام أحد الأشخاص باختلاق قصة غير منطقية لتأكيد المعلومة والسخرية من السؤال، وقام آخر بالإجابة أن الوكالة تقوم بهذا الأمر في أيام معينة، بالإضافة إلى العديد من الإجابات الأخرى التي تحمل في طياتها الكثير من السخرية.

هل من القانوني قتل نملة؟

نملة

من أكثر الأسئلة المضحكة التي تحمل في طياتها قصة أكثر إضحاكًا هو سؤال من شخص يحكي عن مشاهدته لنملة تقف على ظهر كلب، وأنه قام بدهسها بقدمه فقتلها؛ بعد ذلك لاحظ نظرات الناس الغريبة له مما جعله يتساءل عن قانونية قتل النمل.

وقد لاقى تساؤله سخرية واستهزاء الكثيرين بعد أن أوضحوا له أنه قد داس على الكلب نفسه؛ وهذا هو سبب نظرات الناس له.

دقيقة كاملة لا تساوي 60 ثانية؟

دقيقة

تساءلت “ريمي بي” عما إذا كان الضغط على رقم 60 على الميكروويف سيطهو الطعام لمدة 60 ثانية أم دقيقة كاملة؟ والضغط على رقم 1:00 سيقوم بطهو الطعام دقيقة كاملة أم 60 ثانية. وقد حاول الكثيرين الشرح لها عدم وجود فرق بعد صدمتهم من السؤال.

هل يمكن خسارة الوزن بفرك البطن؟

فرك البطن

تساءل شخص يرغب بخسارة الوزن ما إذا كان يمكنه خسارة الوزن إذا قام بفرك يديه بقوة لمدة 15 ثانية ثم وضعها على بطنه؟ وقد أوضح أن عمره 26 عام ويرغب في خسارة الوزن حتى لا تُحرج ابنته البالغة من العمر 12 عام بالسير معه.

وعلى الرغم من كون السؤال من الأسئلة المضحكة التي يمكن الإجابة عليها بأكثر من طريقة؛ إلا أن المعلقين لم يهتموا بالسؤال الفعلي على قدر اهتمامهم بالفارق بين عمره وعمر ابنته.

ماذا يحدث إذا قمت بطلاء أسناني بطلاء الأظافر الأبيض؟

أسنان بيضاء

حيث أوضحت هذه الفتاة أن ابنة عمها تقوم بهذا الأمر، وهي تتساءل عما إذا كان هذا الأمر قد يضرها!

وعلى الرغم من محاولة بعض الأشخاص توضيح أضرار مثل هذا الأمر إلا أن هناك آخرين طلبوا منها تجربة الأمر.

وفي العالم العربي تحديدًا كان هناك بعض الأسئلة المضحكة والغريبة التي تم طرحها على جوجل، وهذه هي نبذة مختصرة لبعض هذه الأسئلة.

  • كيفية حساب العمر؟

  • كيف يعرف شخص ما أنه محسود؟

  • ماهية الشوفان؟

  • كيفية عمل إيميل؟

  • ما هو الاندرويد؟

  • كيف تقوم الزرافة بحك أنفها؟

المصدر: شبكة أبو نواف

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة







تعليقات الفيسبوك