لماذا تصفحت ميركل مجلة إباحية قبل لقاء ترامب .. تعرّف على السبب

لماذا تصفحت ميركل مجلة إباحية قبل لقاء ترامب .. تعرّف على السبب – ناريمان عبد الكريم

استعدادًا للقائها الرسمي الأول مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قرأت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل حديثا صحفيا له في مجلة «بلاي بوي» الإباحية، حسبما صرح مسؤولون ألمان، وفقًا لما نشره موقع صحيفة «إندبندنت» البريطانية.

وكان من المفترض أن يحدد أول لقاء رسمي بين الولايات المتحدة وألمانيا، منذ تولي ترامب السلطة، شكل العلاقة والتحالف بين البلدين، لذا أرادت ميركل أن تدرس سلوك الرئيس الأمريكي الجديد، للتمكن من التعامل معه.

وصرح مسؤولون ألمان لوسائل الإعلام عقب انتهاء لقاء ميركل وترامب في البيت الأبيض، أن المستشارة الألمانية استعدت جيدًا للقاء، فقد شاهدت خطاباته وقرأت حوارات في الصحف والمجلات، وحتى تلك الحوارات التي أدلى بها قبل توليه السلطة، وكان من ضمن تلك الحوارات حوار نشرته مجلة «بلاي بوي» الإباحية في عام 1990، والذي طرح فيه ترامب بعض الأفكار الجدلية، التي يحاول الآن تطبيقها من البيت الأبيض.

كما حلل فريق عمل ميركل تفاعلات وتصرفات ترامب مع القادة الآخرين، الذين التقى بهم منذ توليه الرئاسة، مثل رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، ورئيس وزراء اليابان شينزو آبي، ورئيس وزراء كندا جستين توردو.

المصدر: المصري لايت

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة

تعليقات الفيسبوك