5 حقائق ربما لا تعرفها عن “أدولف هتلر”

5 حقائق ربما لا تعرفها عن “أدولف هتلر”

أدولف هتلر شخصية أرعبت العالم لعقود متتالية واستطاع في زمن قصير أن يصبح أهم شخصية خلال الحرب العالمية الثانية بسبب سيطرته على أوروبا بجيش قوي وحزب نازي قائم على حكم ديكتاتوري مطلق . كيف نجح هتلر في تحقيق كل هذا . وماالذي لا تعرفه عنه ؟ هذا ما سنذكره لك في هذا المقال .

1 هتلر ليس ألمانيا

ولد هتلر سنة 1889 في برونو وهي مقاطعة نمساوية تقع في الحدود مع ألمانيا . الأب كان نمساويا يعمل في الديوانة . درس هتلر الابتدائي والثانوي بلينز إحدى مقاطعات النمسا . وكان كما قال في مذكراته لا يحب الدروس بل يختار ما يعجبه ويهمل ما لا يروقه . بعد وفاة والده الذي كان على خلاف كبير معه تحرر هتلر من قيد العائلة وانتقل للعيش في مبيت للطلبة .وساعدته حالته المادية الجيدة على استكمال دراسته .فوالده كان ثريا إذ ترك لهم موارد كثيرة يعيشون منها . وهذا ما يفند ما قيل عن الفقر الذي عاشه هتلر بعد موت أبيه .

2 هتلر الرسام

سنة 1908 انتقل هتلر إلى فيانا لدراسة الفنون الجميلة .لكنه طرد منها بسبب عدم مواظبته .ثم طرد كذلك من كلية المعمار.لكن موهبته في الرسم كانت قد كبرت وظهرت فكان يعيش من بيع لوحاته بأسعار محترمة جدا .




3 هتلر يتأثر بفكر نيتشه

درس هتلر بشغف نظريات الفيلسوف الألماني نيتشه وتأثر بفكرة الإنسان السوبر أو الخارق .كما أحب الفكر الكاتوليكي وتأثر بالكنيسة الكاتوليكية وهذا سيظهر فيم بعد في شخصيته وممارسته أثناء حكمه . وخلال إقامته في ميونيخ قرأ هتلر عشرات الكتب عن الماركسية والفلسفة والتاريخ والأديان .

4 هتلر الجندي

سنة 1914 تطوع هتلر ليحارب مع الجيش النمساوي في بداية الحرب العالمية الأولى ولكنه جرح مرتين وعاد ليعالج عينيه من آثار الغاز .

5 هتلر رئيس أكبر حزب بألمانيا

سنة 1919 انضم هتلر لحزب عمالي صغير أسسه أحد عمال سكك الحديد بألمانيا لكنه انتقل منه إلى حزب نازي أسسه غوت فراد فيترو استطاع هتلر بسرعة عجيبة أن يسيطر على مفاصل الحزب ويصبح قائدا له سنة 1921. سنة 1923 قام الحزب النازي بقيادة هتلر بانقلاب فاشل على الحكومة في ميونيخ وسجن على إثره 5 سنوات كتب خلالها كتابه الشهير كفاحي . لكنه سرعان ماعاد وأعاد نشاط الحزب النازي بعد خروجه من السجن واستطاع سنة 1926 أن يسيطر على عدد كبير من الشباب الألماني وذلك بإقناعهم بفكرة الدولة الكبيرة والإنسان الخارق الذي يمكن له أن يسيطر على العالم . سنة 1930 كان عدد الألمان الذي انتخبوا الحزب النازي أكثر من 13 مليون ونصف ووصل هتلر إلى الحكم سنة 1933 بسبب مساندة الطبقة المتوسطة له وكذلك العمال الذين وعدهم بتحسين أوضاعهم الاقتصادية .

ورغم أن الحزب النازي وفكر هتلر كان يعتمد على البروباغندا والوعود المنمقة والأكاذيب الوردية إلا أنه استطاع أن يحكم دولة من أقوى دول العالم واحتل عديد العواصم الأوروبية الى أن انتحر بالرصاص سنة 1945 على اثر فشله الذريع في الحرب العالمية الثانية واحتلال الجيش السوفياتي للعاصمة الألمانية .





تعليقات الفيسبوك