أعمال فنية تبرأ منها أبطالها: «كان أقذر ما قدمته في حياتي»

«الفنان الذي يُعلن أنه لم يندم على بعض الأدوار التي قدمها كاذب»، هذا ما قاله الفنان الكبير عزت أبو عوف، حينما اعترف ببعض الأعمال التي ندم على تقديمها، ليؤكد أن بعض الفنانين قدموا أدوارًا لم تكن تليق بهم،  لأسباب عدة.

وتبرأ العديد من الفنانين من بعض الأدوار التي قدموها خلال مشوارهم الفني، منها لأسباب أخلاقية، إذ يروا إنها علامة سوداء في حياتهم، وبعضها لأسباب فنية بحتة.

فمن منا ينسى اعتذار الفنان عادل إمام عن دوره في فيلم «سيد درويش»، أو ندم الفنان أحمد حلمي وياسمين عبد العزيز وغيرهم، على بعض أدوارهم.

ونستعرض خلال التقرير التالي أبرز الأدوار والأعمال الفنية التي تبرأ منها وندم عليها أبطالها:

عادل إمام

قدم الفنان الكبير عادل إمام، مئات الأعمال الفنية المبدعة، والتي ارتبطت بذاكرة المشاهد المصري والعربي خلال السنوات الأخيرة. إلا أن ذلك لم يمنع الزعيم من الاعتراف بندمه على تقديم أحد أدواره الفنية، ففي العديد من لقاءاته الإعلامية، أكد «إمام» أنه نادم على دوره في فيلم «سيد درويش»، و الذي قدم فيه دور «صبي العالمة» مع هند رستم و كرم مطاوع، لافتًا إلى أنه يتمنى عودة الزمن للوراء من لرفض هذا الدور.

منى زكي

خلال لقاؤها ببرنامج «مصارحة حرة»، الذي كان يُذاع عبر فضائية «Ten»، اعترفت بأنها نادمة على دورها في فيلم «أحلام عمرنا». وقالت «زكي» إنها تندم كثيرًا على مشاركتها الفنان مصطفي شعبان بطولة هذا الفيلم. أما عن السبب، فأوضحت أن كل منهما حاول أن يثبت أحقيته بالبطولة، مشيرة إلى أنها رفضت حضور التجهيزات الأخيرة للفيلم.

حورية فرغلي

بعد تعرضها لهجوم كبير بسبب أولى أدوارها السينمائية، في فيلم «كلمني شكرًا»، والذي وصل الأمر إلى أن خطيبها «خلع دبلته» وأرجعها لها أثناء العرض الخاص للفيلم، أعربت الفنانة الشابة حورية فرغلي، عن ندمها على هذا الدور، وأنه لم تكن تقصد المشاهد الخارجة التي عرضت لها. الهجوم الذي طال «حورية» كان بسبب مشهد وحيد في الفيلم، وهو ذلك الذي ظهرت خلاله عارية تمامًا من الظهر، وهو ما لم تألفه الشاشة المصرية.

هيفاء وهبي

بعد زواجها من رجل الأعمال المصري أحمد أبو هشيمة، وقبل انفصالهما، أعربت النجمة اللبنانية هيفاء وهبي، عن ندمها الشديد على بعض كليباتها الغنائية التي ظهرت فيها بملابس مكشوفة ربما، وخاصة كليبين «مش قادرة استنى، ومتقولش لحد إنك تعرفني». وقالت عقب زواجها مباشرةً، إنها ستضع في اعتبارها خلال الفترة القادمة أنها أصبحت متزوجة من رجلٍ تخشى غيرته وغضبه. وأضافت في حوار صحفي لها: «قدمت كثيرًا من الكليبات الجريئة ولكن هناك كثيرًا من المشاهد رفضت إقحامها في البعض الآخر، ففي كليب “مش قادرة استنى”، كان فيه مشهد كامل حذفته بنفسي لأنه يقدم حالةً لا تعبر عني، وفي كليب “متقولش لحد انك تعرفني” كان فيه مشهد آخر أظهر فيه في شخصية فتاة ترسم “تاتو” عن الحب والسلام، وعندما شاهدته وجدته يظهرني وكأني عارية فرفضت وجوده في الكليب».

عصام كاريكا

أما الفنان عصام كاريكا، فأبدى ندمه على إعادة تلحينه لأغنية «حب إيه» لكوكب الشرق أم كلثوم، على الطريقة الشعبية، والتي عرضت خلال أحداث فيلم «اللمبي». الأغنية أداها الفنان محمد سعد، وانتشرت بشكل كبير، إلا أن ذلك أغضب «كاريكا» أكثر، وأشعره بأنه يعبث في التراث الفني المصري، وأكد خلال إحدى البرامج أنه لن يفعلها ثانية.

رحاب الجمل

أزمة من أكبر الأزمات التي شهدتها السينما المصرية، والتي وصلت إلى منع عرض الفيلم في شاشات العرض، «بنت من دار السلام»، اسم فيلم سينمائي ربما كان الأكثر سوءًا وإباحية، وهو ما دفع بطلته «رحاب الجمل» إلى الاعتذار وتبرأة نفسها منه. وتقوم «رحاب» في هذا الفيلم بدور فتاة ليل تبيع جسدها من أجل المال، حتى تقابل أحد الرجال الذين يرغبون بالتعذيب قبل بدء العلاقة الحميمة، وأكدت أنها لم تكن تتوقع غضب المصريين من هذا المشهد، مؤكدة ندمها على المشاركة في الفيلم، وأنها مازالت تحترم جمهورها وتاريخها الفني. وأضافت، أنها تبرأت من الفيلم، مراعاة للقيم الأخلاقية للمجتمع المصري، كما ناشدت الممثلة المصرية، الجهات الرقابية بعدم عرض الفيلم إلا بعد حذف جميع المشاهد المسيئة، حرصًا على مشاعر الجمهور من رؤية ما يهدم القيم، خاصةً وأن الفيلم يظهر شخصًا مسلمًا على أنه «مازوخي» يتلذذ بتعذيب الجنس الآخر له، كما أبدت خوفها من حدوث فتنة طائفية بعد عرض الفيلم.

أيمن بهجت قمر

خلال لقائه ببرنامج «100 سؤال»، المُذاع عبر فضائية «الحياة»، مع الإعلامية راغدة شلهوب، أكد الشاعر الغنائي والسيناريست، أيمن بهجت قمر، ندمه الشديد على أغنية «بعشق أمك»، التي عُرضت ضمن أحداث فيلم «المش مهندس حسن». وقال «قمر»: «أغنية قذرة جدًا، وكانت أقذر حاجة عملتها في حياتي، وعيب لما أنا أكتب أغنية فيها الكلام ده». وعن سبب قيامه بتأليف الأغنية، قال «قمر»: «للأسف كنت محتاج فلوس، وكان عليا أقساط، فاضطريت أوافق إني أكتبها، لكن طبعًا ندمان عليها».

أمير كرارة

قال أمير كرارة إنه نادم على مشاركته بمسلسل «ليلى مراد»، مشيرًا إلى أنه عندما يفكر يشعر باندهاش شديد من عمله في هذا المسلسل. وأضاف خلال لقائه بـ«100 سؤال»: «مش عارف عملت المسلسل ده إزاي، ومكنتش عارف بعمل إيه ولا فاهم ده إيه، الدور كان شوكوريل». وتابع: «قبل السنوات الخمس الماضية لم أكن أحسب أو أركز فيما كنت اشترك فيه، في البداية كنت أقبل أي شيء، وهذا العمل لم يضف لي شيئًا».

ياسمين عبد العزيز

كشفت الفنانة ياسمين عبد العزيز في وقت سابق، عن ندمها الشديد لمشاركتها في فيلم «كركر»، مع النجم محمد سعد. وقالت «ياسمين» خلال حوارها بمجلة «المرأة اليوم»: «دوري في فيلم (كركر) مع محمد سعد أندم على تقديمه ولا أخجل من الاعتراف بهذا».

تامر حسني

أعرب الفنان تامر حسني في وقت سابق، عن ندمه الشديد على قيامه بأداء أغنية «خليها تاكلك»، التي عُرضت ضمن أحداث فيلم «عمر وسلمى 2». وتعرض «تامر» بسبب هذه الأغنية، لهجوم عنيف من قبل النقاد وبعض الموسيقيين الكبار مثل حلمي بكر، الذي قام بانتقاده بشدة في برنامج «البيت بيتك» وقتها. وبرر «تامر» أدائه للأغنية، قائلًا : «إنها لم تكن تحمل الإيحاءات التي ظنها البعض، وأنه لم يكن يقصد أي معنى سئ من وراء الأغنية».

عزت أبو عوف

اعترف الفنان عزت أبو عوف، بندمه الشديد على مشاركته في فيلم «أيظن»، مشددًا على أنه إذا عرض عليه هذا الفيلم مرة أخرى لن يقبل به. وأضاف «أبو عوف»، خلال حواره مع موقع «الجريدة»: « إذا عُرض عليّ هذا الدور اليوم بالتأكيد سأرفضه بشدة، لأنه غير مناسب لي، لذلك اعترف بأنني لم أقدمه بشكل يرضيني». وعن سبب قبوله الدور، قال: «قبلته من باب المجاملة لمي عز الدين وللمخرج، ثم عندما قرأت السيناريو أعجبني، لكني فوجئت، منذ اليوم الأول للتصوير، بشيء آخر، فضلاً عن أنني في تلك الفترة كُنت أُعاني من أزمة مالية، فوافقت عليه ووقعت عقده بسرعة».

شيرين عبد الوهاب

قالت الفنانة شيرين عبد الوهاب، إنها لا تحتسب فيلمها الأول «ميدو مشاكل» في سنة 2003  في مشوارها الفني، وأنها نادمة بعض الشئ عليها، وذلك بحسب لقائها مع قناة «سكاي نيوز عربية». وأضافت: «كنت في فيلم “ميدو مشاكل” زيرو خبرة، ولم يكن أحد مهتم من طاقم عمله بإعطاء ملاحظات لي بشأن أدائي، وأعتبر الفيلم بمثابة رحلة مدرسية». وتابعت: «كان طاقم عمل فيلم “ميدو مشاكل” مهتم باسمي أكثر من الاهتمام بصقل موهبتي في التمثيل».

أحمد حلمي

أما الفنان أحمد حلمي، فكانت واقعته مختلفة بعض الشئ، حيث أن ندمه جاء قبل العمل وليس بعده، حيث قال إنه ندم كثيرًا على إقدامه على بطولة فيلم «تراب لماس» للمؤلف أحمد مراد، وذلك على خلفية بعض المشاكل التي نشبت بينهما بسبب الأزمات الإنتاجية. وقال «حلمي» ذلك في بيان له، نشره عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، وشدد على أنه نادم كثيرًا على تلك الخطوة، التي تراجع عنها بعد ذلك.

المصدر: جريدة التحرير المصرية

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة





تعليقات الفيسبوك