تعرّف على كاميرا التجسس في القرن 19

كان الطالب كارل ستورمر، الذي عاش في الفترة ما بين (1872-1957) يتمتع بهواية غير عاديّة في ذلك الوقت، وهو الذي سافر في تسعينات القرن التاسع عشر إلى أوسلو، النرويج، حاملًا معه كاميرا التجسس التي يلتقط من خلالها صور يوميّة للناس سرًا، رغم خطورة الأمر.

كاميرا التجسس في القرن التاسع عشر

 

حصل ستورمو على كاميرا تجسس C.P. Stirn وهي التي أخفاها في سترته عندما كان يدرس الرياضيات في جامعة رويال فريدريك (الآن، جامعة أوسلو). وهي عبارة عن علبة مُسطحة مستديرة يتم إخفاؤها تحت السترة، وتأتي الكاميرا بعدسة تخرج من خلال ثقب صغير.

كاميرا التجسس في القرن التاسع عشر

كان ستورمو يقوم بتصوير الناس في الشارع خلسة، وقد حصل على حوالي 500 صورة سريّة.

كاميرا التجسس في القرن التاسع عشر

من بين أبرز الصور التي التقطها ستورمو كانت لعالم الفيزياء والبروفيسور النرويجي كريستيان بيركلاند.

كاميرا التجسس في القرن التاسع عشر
التصوير بالتجسس قديماً التصوير بالتجسس قديماً التصوير بالتجسس قديماً التصوير بالتجسس قديماً التصوير بالتجسس قديماً كاميرا تجسس قديمة

المصدر: شبكة أبو نواف

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة





تعليقات الفيسبوك