منظمة الصحة العالمية تكشف العلاقة بين كورونا وشبكات الـ5G .. إليك التفاصيل

العلاقة بين كورونا وشبكات الـ5G ، نشرت منظمة الصحة العالمية بموقعها الإلكترونى منشور، قامت من خلاله بالرد على المتداول بين الكثير فى مواقع التواصل الإجتماعى فيما يخص علاقة ربط انتشار فيروس كورونا بأبراج شبكات الجيل الخامس للاتصالات، حيث ذكرت المنظمة أنه لا يمكن أن ينتقل فيروس كورونا عبر موجات الراديو أو شبكات الهاتف المتحرك، ومنها شبكات الجيل الخامس المصنوعة فى الصين.

منظمة الصحة العالمية تكشف العلاقة بين كورونا وشبكات الـ5G :

 

إلى جانب ذلك، فقد أكدت المنظمة أن فيروس كورونا، المتسبب حتى الآن فى وفاة ما يزيد عن 110 آلاف شخص على مستوى العالم، انتشر فى بلدان ليس فيها أبراج من الجيل الخامس لشبكات الهواتف الذكية.

 

كما اكدت كذلك منظمة الصحة العالمية على أن فيروس كورونا ينتقل من خلال رذاذ الشخص المصاب إلى الآخرين وذلك عن طريق السعال أو العطس أو الحديث عن قرب.

 

وقد أضافت المنظمة الدولية أنه بإمكان الفيروس أن ينتقل كذلك عبر الأسطح الملوثة بالفيروس عن طريق لمسها ومن ثم وضع اليد على العين أو الأنف أو الفم.

وخلال أول أبريل الحالى، قام عدد من الأشخاص بإحراق أبراج اتصالات خلوية فى بريطانيا، بعد انتشار شائعات فى وسائل التواصل الاجتماعى تربط بين تفشى فيروس كورونا وشبكات الجيل الخامس.

وخلال ذلك الإطار، قامت على الفور أكبر 4 شركات للهواتف المحمولة فى بريطانيا بإصدار بيانا مشتركا تطلب فيه المساعدة لمنع أشخاص ممن يؤمنون بنظرية المؤامرة من إحراق أبراج شبكات الاتصالات الخلوية بتقنية الجيل الخامس.

وتعتقد إحدى النظريات أن فيروس كورونا الجديد نشأ فى ووهان، بسبب أن المدينة الصينية كانت قد بدأت باستخدام تكنولوجيا الجيل الخامس مؤخرا، وأن الوباء سينتشر بالضرورة الآن فى مدن أخرى تستخدم أيضا شبكات “5 جي”.

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة

تعليقات الفيسبوك