أصغر 10 أشخاص حصلوا على الدكتوراه في التاريخ !

غالبا ما يرتبط الحصول على درجة الدكتوراه في أذهاننا بأشخاص كبار أو متوسطي العمر، لكن أن يحصل عليها صغار السن فهذا ليس معتاداً، هذا المقال يطرح عليك أسماء أصغر 10 أشخاص حصلوا على الدكتوراه في التاريخ.

 

دائماً ما يثار الحديث حول الأطفال الموهوبين الذين حققوا إنجازات باهرة في أعمار مبكرة، هل موهبتهم فطرية أم مكتسبة ؟  وهل ما حققوه كان نتيجة تربية عملية صارمة و بيئة علمية و اجتماعية وفرت لهم ظروف التميز و الإبداع أم كانت كان بسبب مورثات خارقة كانت هي العامل الأساسي في تفوقهم؟ لا يملك العلماء الإجابة الحاسمة عن هذا السؤال حتى لو كانت الدفة تميل إلى أن المواهب الخارقة هي مكتسبة و هي شيئ يمكن الوصول له بالممارسة و التدريب و الحهد.

اخترنا من المواهب الخارقة اليوم حقل الدراسة الأكاديمية.

في هذه القائمة سنعرض 10 مصنفين كأصغر أشخاص حصلوا على شهادة الدكتوراه في التاريخ البشري.

10 – أكشاي فانكاتيش (20  عاماً)

10-Akshay-Venkatesh 10 أشخاص أصغر من حصل على شهادة الدكتوراه في التاريخ–20

فينكاتيش أكشاي الهندي الاسترالي والذي ميز نفسه في سن مبكرة منذ عام 1993 عندما كان عمره 11 عاما حيث حصل على الميدالية البرونزية في أولمبياد الفيزياء الدولية بولاية فرجينيا الأمريكية، بعد ذلك اختار فينكاتيش تغيير مساره والتركيز على الرياضيات، فجعله هذا يكمل طريقه للفوز باثنين من الميداليات الأوليمبية في هذا التخصص. أنهى المدرسة الثانوية عندما كان في الثالثة عشر من عمره فقط ثم التحق بجامعة غرب أستراليا، وتخرج مع مرتبة الشرف بالدرجة الأولى في الرياضيات في عام 1997 . حتى اللحظة هو أصغر طالب استطاع ان يحقق هذا.

ورغم ذلك لم يتوقف فينكاتيش ليستعيد أنفاسه، بل حصل على درجة الدكتوراه من جامعة Princeton في نيوجرزي، عندما أتم العشرين من عمره كان قد حصل على شهادتي دكتوراه في سيرته الذاتية مما مكنه من الحصول على مكان مرموق في العالم الأكاديمي حيث تم توظيفه كباحث في معهد MIT المشهور، و مؤخراً أصبح أستاذ بجامعة ستانفورد.

9 –  ايريك دامين (20 عاماً)

MIT Researcher: Erik Demaine

ولد في نوفا سكوتيا بكندا، و سلك طريقاً منذ البداية قد يبدو للبعض غريباً في تطوره الأكاديمي، فعندما كان في السابعة من عمره كان والده يعمل فناناً ونحاتاً  حيث قام بإخراجه من المدرسة ليسافر الى الولايات المتحدة في سن التاسعة فالتحق دامين بمدرسة داخلية بنفسه، وقد اهتم بعلم الحاسب الآلي في سن مبكرة فكانت مدخله الى الرياضيات.

عندما بلغ الثانية عشرة من عمره لم يكن دامين قد حقق بعد أي إنجازات اكاديمية، فبدأ  الدراسة في جامعة Dalhousie في كندا ليحصل على درجة البكالوريوس في عمر 14، ثم قرر الحصول على شهادة الدكتوراه فالتحق بجامعة  Waterloo  و حصل على الدكتوراه قبل عيد ميلاده 21.

عام 2001 أصبح أصغر أستاذ بمعهد MIT للتكنولوجيا. يركز في أبحاثه على الخوارزميات الرياضية المعقدة، و من أهم ما قدمه للعالم فك لغة الإنكا القديمة، و كذلك  تقديم معادلات جديدة لتحليل البروتين.

 8 – تشارلز هومر هاسكينز (19 عاماً)

8-Charles-Homer-Haskins–1910 أشخاص أصغر من حصل على شهادة الدكتوراه في التاريخ

كان تشارلز هوميروس هاسكينز يبلغ من العمر 19 عاماً فقط عندما منح درجة الدكتوراه في التاريخ عام 1890 من جامعة Johns Hopkins الأمريكية. بعد التدريس في الجامعة حصل هاسكينز هناك على منصب استاذا في جامعة Wisconsin وبعد ذلك بجامعة Harvard . من إسهاماته أنه ساعد في تصميم نمط للدراسات الجامعية العليا مازال يستخدم حتى يومنا هذا، كما أنه يعتبر أول مؤرخ  للعصور الوسطى في الولايات المتحدة. من أهم منشوراته الكتاب الذي أصدره عام 1927 بعنوان “عصر النهضة في القرن الثاني عشر” .

لعب هاسكينز دوراً هاماً في اتخاذ القرارات السياسية التي ساهمت لاحقاً بتغيير مصير أمم كاملة.  فقد جعله الرئيس الأمريكي وودرو ويلسون عضوا في هذا المنصب المكلف بحل القضايا الإقليمية في أعقاب الحرب العالمية الأولى.على سبيل المثال كان لهاسكينز دور ضمن الوفد الأميركي في مؤتمر باريس للسلام في عام 1919. حيث قدم حلاً لإنهاء لإحدى المشاكل التي نتجت بعد الحرب العالمية الأولى و هي مقاطعة ساندرا الألمانية التي تم اقتسامها بين فرنسا و بريطانيا فيما بعد.

7 – جولييت بني (19 عاماً)

©www.peter phun.com/blog

جولييت بني كانت أستاذه بإحدى الكليات في الخامسة عشر من عمرها. في عام 2012 عندما كانت عمرها 19 عاماً فقط، صرحت بانها تلقت شهادة الدكتوراه في علم النفس من جامعة Riverside  في كاليفورنيا لتصبح بذلك أصغر طالب استطاع القيام بذلك في التاريخ. ليندا سكوت، وهي عضوة بقسم الدراسات العليا في الجامعة تقول: “حسب علمي لم يستطع أي شخص الوصول إلى هذا المنصب بهذا العمر”

جولييت تأمل في أن تصبح طبيبة، وهي طموحة. فقد تعودت منذ سن مبكرة على الإعتماد على النفس. والإنضباط. والتفاني. والقدرة على ايجاد تقنيات لحل المشاكل في أثناء فترة محاولتها للحصول على الدكتوراه، وهي مجموعة صفات يجب توافرها في كل من يطمح للحصول على الدكتوراه ، و بشكل خاص من الجامعات الأمريكية المعروفة بطريقها الطويل.

6 – شو يانو (18 عاماً)

6-Sho-Yano–18 10 أشخاص أصغر من حصل على شهادة الدكتوراه في التاريخ

بدأ شو يانو الالتحاق بالكلية عندما كان عمره تسعة أعوام فقط بعد حصوله على تقدير 1500 من 1600 بإختبار SAT . وعلاوة على ذلك، فقد صرح خبراء في عبقرية الأطفال ” أنه من الأفضل للأطفال الصغار مثل يانو أن يلتحقوا بالكليات، ببساطة لأنه قد لايكون لديهم خيار  آخر”.

تقول والدة يانو  “بعض الناس يعتقدون أنني أم انتهازية حقا لإثبات أن ابني هو أحد الموهوبين. ولكن الواقع ليس كذلك، فإذا كان طفلك يتقدم بسرعة مذهلة ويتمتع بذلك جيدا فلا يمكنك وقتها إيقافه “. بالتأكيد يانو لم يتوقف. وتخرج بامتياز مع مرتبة الشرف من جامعة Loyola في شيكاغو عندما كان في الثانية عشر من عمره فقط. وفي عام 2009 عندما بلغ من العمر 18 عاما، حصل على درجة الدكتوراه في علم الوراثة الجزيئية وبيولوجيا الخلية من جامعة شيكاغو. ونجح في استكمال هذه السلسلة من النجاحات، واستطاع يانو الحصول على الدكتوراه من جامعة شيكاغو بعمر الواحد والعشرين.

في حديث لمحطة CBS الأمريكية عام  2009 قال ” أعتقد بأن أسوأ ما يمكن أن يفعله الإنسان الذي لديه هدف ما هو أن يستسلم بسرعة .”

5 – نوبرت واينر ( 15عاماً)

Portrait of Professor Norbert Wiener, American matمع أن نوربرت وينر حصل على درجة البكالوريوس في الرياضيات من جامعة  عندما كان عمره 14 عاماً فقط، إلا انه في عام 1909 ذكر انه لم يكن يسعى للحصول على شهادة الدكتوراة في نفس هذا التخصص. وبدلا من ذلك، درس الفلسفة وعلم الحيوان قبل العودة إلى الرياضيات مره اخرى. وفي عام 1912، كان وينر حينها يبلغ من العمر سبعة عشر عاماً. عندما حصل على الدكتوراه في المنطق الرياضي من جامعة هارفارد. شغل وظيفة صحفي لفترة قصيرة. وعمل أيضاً على أتمتة مدافع مضادة للطائرات خلال الحرب العالمية الثانية، ولكن أفضل ما تميز به ريادته في مجال علم التحكم الآلي.

وعلم التحكم الآلي هو المعني بفكرة ردود الافعال، وله الكثير من التطبيقات في مجالات التنظيم المجتمعي، والفلسفة، والهندسة، وعلم الأحياء والمجالات الأخرى. وبعبارة وينر نفسه: “لتعيش بشكل فعال يعني أن تعيش بمعلومات كافية. وهكذا فالاتصالات والسيطرة تنتمي إلى طبيعة الإنسان الداخلية، حتى وان كانوا ينتمون إلى حياتهم في المجتمع “.

4 – روث لورانس (17 عاماَ)

4-Ruth-Lawrence–17 10 أشخاص أصغر من حصل على شهادة الدكتوراه في التاريخ

في عام 1985 في سن الثالثة عشر من عمرها، تخرجت روث لورانس من جامعة أكسفورد بدرجة البكالوريوس في الرياضيات. وفي العام التالي صرحت انها حصلت على الدرجة الثانية، وهذه المرة في الفيزياء، ثم لحقتها بشهادة الدكتوراه في الرياضيات في عام 1989 عندما كانت في السابعة عشر من عمرها فقط. بعد قضاء بعض الوقت في جامعة هارفارد كزميل جديد والعمل في جامعة ميشيغان باعتبارها أستاذ مشارك، انتقلت لورنس إلى إسرائيل. وأصبحت استاذ مساعد في الجامعة العبرية في القدس.

مع أن لورانس اكتسبت تقديرا لعملها في الطوبولوجيا الجبرية والنظرية العقدية، فقد ألمحت إلى شعورها بالأسف على مدى سنوات الطفولة التي فقدتها في الأوساط الأكاديمية وقالت ان انها لن تجعل طفلها يمر بمثل هذه الدراسات الدقيقة. وبالحديث عن والديها قالت لورانس: “لم أكن أبداً في مكانهم حتى أعرف لماذا قرروا ذلك ” وأردفت قائلة: “أنا أقدر كثيرا جهود والدي التي بذلاها من أجلي وأنا ممتنة لما أوصلنني إليه، و كل يوم أرى أكثر الصعوبات التي مروا بها من أجل أن أصل أنا إلى هنا “.

 3 – بالامورالي أمباتي

3-Balamurali-Ambati–17 10 أشخاص أصغر من حصل على شهادة الدكتوراه في التاريخ

طبيب العيون الهندي الأمريكي والأكاديمي أمباتي كان باستطاعته القيام بعلميات التفاضل والتكامل وهو في الرابعة من عمره. بل وشارك في تأليف كتاب عن أبحاث الإيدز عندما كان الحادية عشر من عمره. أما عندما بلغ الثالثة عشر عاماً أكمل دراسته في جامعة نيويورك. وفي عام 1995، عندما كان عمره 17 عاماً تخرج من كلية Mount Sinai للطب في مدينة نيويورك، ليصبح على نحو فعال أصغر طبيب في العالم (ومسجل بموسوعة غينيس العالمية). واستطاع امباتي الإنتهاء من كل تدريباته الطبية عندما بلغ سن الأربعة عشر عاماً فقط. مما جعل منه حالة فريدة في مهنة الطب – حيث أن معظم الأطباء لا تنتهي تدريباتهم الطبية في سن مبكر قبل منتصف الثلاثينات.

2 – كيم اونج يونج (15 عاماً)

2-Kim-Ung-Yong–15

تخيل أن تكون طالب ضيف بإحدى الجامعات عندما تكون في الثالثة من عمرك بل ويتم دعوتك لعمل أبحاث لوكالة ناسا عندما تكون بالثامنة من عمرك فقط. فهذا الطفل المعجزة كيم كوري الأصل لم يكن يتخيل. بل كان يعيشه أمراً واقعاً. ومع ذلك، كيم البالغ من العمر عشرة اعوام فقط لم يكن سعيداً تماماً في وكالة ناسا . فكما ذكر في تصريحه: “كنت أقود حياتي مثل الآلة – استيقظ، أحل المعادلات المخصصة يوميا. أتناول طعامي. ثم أنام، وهكذا دواليك. لم أكن أعرف حقا مالذي كنت أفعله، وقد كنت وحيداً ليس لدي أصدقاء. ” الى جانب انه فقد والدته أيضاً.

مع أن كيم، الذي ولد في عام 1963، قد حصل على درجة الدكتوراه في سن الخامسة عشرة وسط ذهول الشباب والذي سجل أيضاً في موسوعة غينيس للارقام القياسية العالمية أن لديه “أعلى معدل الذكاء،” فقد كان سريعاً بما يكفي ان يشير الى أن النجاح الأكاديمي ليس دائما مقياس لنجاح الشخص. فالمجتمع لا ينبغي أن يحكم على أي شخص بنفس المعايير فكل شخص مختلف في المستوى التعليمي. الآمال، المواهب، والأحلام.  يعمل كيم حاليا في جامعة Chungbuk الوطنية في كوريا.

1 – كارل وايت (13 عاماً)

1-Karl-Witte–13

ولد كارل وايت في عام 1800، كان ابن مؤلف تربوي هو الذي وضع كل السبل تحت أقدام ولده لكي يثبت أن الموهبة الخارقة هي شيئ يمكن للطفل اكتسابه بالتدريب و الممارسة. و يبدو أن الطرق التي اتبعها والده كانت ناجحة. ولهذا عندما بلغ التاسعة من عمره كان ويك يستطيع التحدث بخمس لغات مختلفة. بشكل لا يصدق، والذي يعد بمثابة المعجزة و أدت هذه القدرات المذهلة الى حصوله على درجة الدكتوراه في الفلسفة من جامعة Giessen عندما كان يبلغ من العمر ثلاثة عشر عاماً فقط. والذي سجل بموسوعة غينيس القياسية العالمي والتي لازالت قائمة حتى يومنا هذا.

أصبح ويتي في نهاية المطاف محام، و  سافر على ما يبدو إلى إيطاليا في 1818 لمواصلة المضي قدماً في هذا الهدف، ولكن محبته للكتب جذبته في اتجاه مختلف. فقد أصبح ويت متيماً بأشعار وقصائد دانتيو الذي أصبح مع الوقت تلميده النجيب.

ولم يعني هذا شيئاً آخر سوى إذهال المثقفين والعباقرة والذي أثبت ان العمل الجاد والتركيز على الهدف هو سبب الأساسي للنجاح. ألف والده كتاباً روى فيه تجربته و تفاصيل تربيته لابنه وكيفية تأهيله له حتى حصل على الدكتوراه.

المصدر

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر عن رأي فريق المكتبة العامة.

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة







تعليقات الفيسبوك