20 كلمة إنجليزية تستخدمها بطريقة خاطئة

 20 كلمة إنجليزية تستخدمها بطريقة خاطئة – ترجمة: هالة أسامة

يُغرينا جميعًا استخدام كلمات غير مألوفة كثيرًا لنا، ولكن إذا كانت هذه هي المشكلة الوحيدة، لم يكُن ليوجد هناك ما أكتب عنه، لأنَّنا نكون حذرين عند استخدام الكلمات التي لسنا مُتيقِّنين منها، ومن ثم لا تُسبِّب لنا مشكلةً كبيرة.لكن ما يُحدِث فوضى هائلة هو الكلمات التي نعتقد أنَّنا نستخدمها بصورةٍ صحيحة، فنقحمها في الاجتماعات والرسائل الإلكترونية والوثائق الهامة (مثل السِيَر الذاتية وتقارير العملاء) ويستقبلها كل مَن يضطر إلى الاستماع إليها أو قراءتها كما تستقبل الألواح الخشبية المسامير. نرتكب جميعًا هذا الجُرم من حينٍ لآخر.

عندما أكتب، أوظِّف مُراجِعًا خبيرًا في النحو لمراجعة مقالاتي قبل نشرها على الإنترنت، فمن السيئ أن يزل لسانك أمام غرفة مليئة بالناس، ولكن الزلَّة أمام 100 ألف شخص أمر مختلف تمامًا! ما أقصده هو أنَّ بإمكاننا جميعًا الاستفادة من الفرص المُتاحة للحدِّ من أخطائنا. غالبًا ما لا تعني الكلمات التي نعتبرها أصح أو أدق ما نعتقد أنَّها تعنيه حقًّا. هناك 20 كلمة من هذا النوع تجعل أكثر الأشخاص ذكاءً يُخطئون، القِ نظرةً لترى أيًا منها يوقعك في الخطأ.

Accept و Except

تبدو هاتان الكلمتان متشابهتين ولكن لكلٍ منهما معنى مختلف تمامًا، تعني Accept قبول شيء ما عن طيب خاطر، مثل قبول هديةٍ أو قبول تفسيرٍ ما لأحد الأفعال. أمَّا Except فتُفيد الاستثناء، ولكي تتذكَّر ذلك لاحظ أنَّ كلًا من Except «إلَّا» و Exclusion «استثناء» يبدآن بالحرفين ex.

Affect و Effect

يمكن لكلٍ منهما أن تكون فعلًا أو اسمًا، ممَّا يزيد من الارتباك. لنبدأ بالأفعال؛ تعني Αffect أن يؤثِّر المرء في شيء ما أو في شخص ما، أمَّا Effect فتعني أن يُنجِز المرء شيئًا ما أو يُنفِّذه. فالفرق بينهما يشبه الفرق بين الجملتين التاليتين على سبيل المثال: «إنَّ إعادة الهيكلة ستؤثِّر في عملك، وستصبح نافذةً بدءًا من يوم الإثنين». وفي الأسماء تعني Effect أثر شيء ما أو نتيجته، كما نقول مثلًا إنَّ «للطقس أثرًا كبيرًا على المبيعات»، وغالبًا ما يكون استخدامها خيارًا صحيحًا لأنَّ كلمة Affect تشير إلى حالة عاطفية ونادرًا ما تُستخدَم خارج نطاق الدوائر النفسية.

Lie و Lay

إنَّ استخدام كلمة Lie بمعنى «كذبة» واضح لنا جميعًا، بينما الاستخدام الثاني هو ما يجعلنا نتعثَّر، فهي قد تعني أيضًا أن يستلقي المرء أو يتَّكئ على شيءٍ ما. أمَّا Lay التي تعني «يضع» فتستلزم مفعولًا به، كما في القول مثلًا: «ضع الكتاب على المنضدة». يزداد الارتباك عند وضعهم في زمن الماضي، فالماضي من lie هو  lay، أمَّا الماضي من lay فهو laid.

Bring و Take

تصف كلٌ من Bring «يجلب» و Take «يأخذ» نقل شيء ما أو شخص ما من مكانٍ إلى آخر، ولكن يعتمد الاستخدام الصحيح على وجهة نظر المُتكلِّم. وهكذا تستخدم Bring عندما تكون الحركة مُوجَّهة ناحيتك كأن تقول لشخصٍ ما «اجلب لي البريد»، وتستخدم Take عندما تكون الحركة بعيدةً عنك كأن تقول لشخصٍ ما «خُذ الحذاء إلى غرفتك».

Ironic و Coincidental

يُخطئ الكثير من الناس في استخدام هاتين الكلمتين. تحمل كلمة Ironic «مثير للسخرية» معانٍ عدة، تتضمَّن جميعًا حدوث عكس ما كان مُتوقَّعًا، السُخرية اللفظية هي عندما يقول شخصٌ ما شيئًا بينما من الواضح أنَّه يعني شيئًا آخر، أمَّا سُخرية الموقِف فهي عندما تكون النتيجة عكس ما كان مُتوقَّعًا. كان الكاتب أو.هنري بارعًا في سُخرية الموقِف، ففي قصته القصيرة الشهيرة The Gift of the Magi يبيع جيم ساعة يده ليشتري مشطًا لشعر زوجته، بينما تبيع هي شعرها لتشتري سلسلةً لساعة جيم. باعت كل شخصية شيئًا ثمينًا لشراء هديةٍ للآخر، ولكن هذه الهدايا كانت مُخصَّصة لما باعه الشخص الآخر، وهذه سُخرية حقيقية. إذا كسرتَ قدمك قبل رحلة تزلُّجٍ بيومٍ واحد، فهذه «مُصادفة» Coincidental، أمَّا إذا صعدت إلى الجبل للتزلُّج وكان الجليد فوقه أقل من الجليد أمام منزلك، فهذا أمرٌ «مثير للسُخرية» Ironic.

Imply و Infer

تعني Imply أن يُلمح المرء إلى شيءٍ ما دون أن يقوله صراحةً، وتعني Infer أن يستنتج المرء شيئًا ممَّا ألمح إليه شخصٌ آخر. يمكن وضع قاعدة عامة تقول إن المُتكلِّم أو الكاتب يُلمح إلى الشيء Implies والمُستمِع أو القارئ يستنتجه Infers.

Nauseous و Nauseated

لقد أُسيء استخدام كلمة Nauseous كثيرًا جدًا حتى أنَّ الاستخدام الخاطئ أصبح مقبولًا في بعض الدوائر، ولكن من الهام معرفة الفرق. تعني Nauseous مثيرًا للغثيان، بينما Nauseated تعني شعور المرء بالغثيان. إذًا لا تستخدِم Nauseous للحديث عن نفسك، إلا إذا أردتَ أن يضحك الناس منك.

Comprise و Compose

هما اثنان من أكثر الكلمات التي يُساء استخدامها عادةً في اللغة الإنجليزية. تعني Comprise أن يشمل ويتضمَّن، أما Compose فتعني أن يُكوِّن ويُشكِّل. تتعلَّق إحداهما بالكُل بينما تتعلَّق الأخرى بالجُزء، فعندما تستخدم Comprise تشير إلى الكُل، كأن تقول: «مباراة كرة القدم تشمل جُزءين»، وعندما تستخدم Compose تشير إلى الأجزاء، كأن تقول: «تُشكِّل الولايات الخمسون الولايات المتحدة الأمريكية».

Farther و Further

تشير Farther إلى المسافة الفيزيائية، بينما تصف Further مدى فعلٍ أو موقِفٍ ما، فقد نستخدم Farther عند قول «لا يمكنني أن أجري أبعد من ذلك» و Further عند قول «ليس لدي ما هو أكثر من ذلك لأقوله» على سبيل المثال. إذا وجدتَ أن بإمكانك وضع More أو Additional في الجملة لإعطاء نفس المعنى، استخدِم Further.

Fewer و Less

استخدِم Fewer عندما تشير إلى أشياء منفصلة يمكن عدّها، مثل: «لديَّ دولارات أقلّ»، و Less عندما تشير إلى كُلٍّ، مثل: «لديَّ مالًا أقلّ».
قد يكون النحو صعبًا في اللغة الإنجليزية، وكثيرًا ما تكون الكلمات التي تبدو صحيحة في الحقيقة خاطئةً. سيكون عليك حفظ القواعد المُتعلِّقة بكلمات مثل تلك المذكورة سابقًا لكي تعرف عندما تستخدمها أنَّك قد كتبتَ أو قلتَ الكلمة الصحيحة.

المصدر

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة.

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة






تعليقات الفيسبوك