10 معلومات لا تعرفها عن صناعة الأفلام الإباحية

1. أول ظهور لمصطلح الإباحية أو pornography جاء في قاموس إكسفورد الإنجليزي سنة1857.

2- العديد من نجوم هوليوود بدأوا حياتهم الفنية بالمشاركة في الأفلام الإباحية، ومن بين هؤلاء سلفستر ستالون وأرنولد شوارزنيجر.

3- كانت حقبة السبعينيات من القرن العشرين هي العصر الذهبي للأفلام الإباحية، حيث حققت انتشاراً واسعاً وعوائد مادية كبيرة جداً.

4- يعتقد الكثيرون أن الولايات المتحدة تضم أكبر شركة مسؤولة عن إنتاج الأفلام الإباحية، لكن هذه المعلومة خاطئة، فكندا هي التي تضم أكبر شركة.

5- يعتقد البعض أن ما يتم في الأفلام الإباحية حقيقي، وربما يؤدي ذلك إلى فشل كثير من العلاقات الزوجية لعدم القدرة على تنفيذ ذلك أو التشبه به، لكن الحقيقة أن هذا مجرد تمثيل، يخضع للمونتاج والإضافة والحذف والتحسين كما يحدث في أي أفلام أخرى.

6- العائد المادي الناتج عن تجارة الأفلام الإباحية يفوق العوائد المادية لكل من كرم القدم والبيسبول معا.

7- ما لا يعرفه الكثيرون أن 25 % من المواقع المتاحة على شبكة الإنترنت هي مواقع إباحية.

8- منذ حوالي 13 عام كانت عدد المواقع الإباحية لا تتجاوز  170 ألف في العالم كله، لكن في عام 2014 تجاوزت عدد هذ المواقع  الإباحية في الولايات المتحدة وحدها الـ 4.2 مليون موقع إباحي.

9- أعلن أشهر المواقع الإباحية على شبكة الإنترنت أنه يتلقى كل ساعة أكثر من 2 مليون مشاهدة من مختلف أنحاء العالم.

10- أثبتت التقارير أن حوالي 35% من المواد التي يقوم الأشخاص حول العالم بتحميلها من الإنترنت هي مواد إباحية.

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة





تعليقات الفيسبوك