4 مواقع عالمية تساعدك في معرفة هل تحصل على سرعة الإنترنت التي تدفع ثمنها أم لا

قد يكون مر وقت طويل على اشتراكك في خدمة الإنترنت، لكن يجب أن يكون لديك فكرة عن سرعة اشتراكك. حسنًا، الخبر السار أنه بإمكانك استخدام أحد مواقع اختبار السرعة التي سنعرضها هنا بالأسفل لتعرف مستوى الأداء الفعلي لاتصالك بالانترنت الذي تدفع ثمنه.

يقدم موقع Lifehacker عدّة اختبارات لسرعة الإنترنت في أوقاتٍ مختلفة من اليوم ومن خلال مواقع مختلفة؛ تحسُّباً لأن يكون اتصالك بالإنترنت يعاني التكدُّس، أو أن أحد المواقع يفيد بسرعةٍ أقل من سرعتك الحقيقة أياً كان السبب.

1- موقع Fast التابع لشركة Netflix

من المؤكَّد أنَّ موقع Fast.com يرقى لمستوى اسمه (سريع)، إذ يقدِّم لك قياساً شبه فوري لسرعة تحميل الإنترنت لديك مُقاسَة بوحدة Mbps (ميغابيت في الثانية).

إذا ضغطت على زر “أرِني المزيد من المعلومات” لدى انتهاء الموقع من قياس السرعة، يمكنك أيضًا قياس سرعة الرفع لديك ومدى تأخُّر استجابة الاتصال، أي الوقت الذي تستغرقه أي صفحة إنترنت لتبدأ بالتحميل بعد أن تضغط على رابط معيَّن. يوجَد أيضاً تطبيقٌ لموقع Fast.com إذا أردت التحقُّق من سرعة الإنترنت على هاتفك بنظام تشغيل iOS أو أندرويد.

2- TestMy.net

قد لا تعكس السرعة التي تجدها عندما تختبر اتصالك بالإنترنت صباحًا السرعة التي تتوقَّع أن تحصل عليها ظهرًا أو مساءً، في حال كان الجميع يشغِّلون المسلسلات والأفلام على موقع نتفليكس بعد عودتهم من العمل. مع موقع TestMy.net، بإمكانك إبقاء علامة تبويب مفتوحة في متصفِّح الإنترنت الذي تستخدمه وهو سيقيس سرعة الإنترنت لديك تلقائياً في فتراتٍ مختلفة من اليوم، ممَّا قد يساعدك في معرفة ما إذا كان مزوِّد الإنترنت أو جيرانك الذين يستقطعون نصيباً كبيراً من نطاق الشبكة هُم المسؤولون عن بطء اتصالك.

3- Ookla Speedtest

قيس موقع اختبار السرعة التابع لشركة Ookla سرعة التحميل، وسرعة الرَّفع، وتأخُّر الاستجابة في اتصالك بالإنترنت، وتوجد تطبيقات منفصلة كذلك مُتاحة لقياس الإحصائيات نفسها على أنظمة تشغيل iOS، وأندرويد، وعلى جهازك ذي نظام تشغيل ويندوز أو ماك. أنشئ حساباً على الموقع لتحفَظ نتائج قياس سرعتك وترى قياساتك بمرور الوقت في جدول واحد يتيح لك أن تعرف ما إذا كانت سرعة الإنترنت لديك تنخفض (أم تزداد) بقياس السرعة على المدى الطويل.

4- SourceForge

لا تُخبرك الأرقام وحدها بكامل القصة. بإمكانك إجراء عدد من الاختبارات، هذا أكيد، لكن ما السرعة التي تحتاجها فعلاً لتشغيل فيلم أو لَعب لعبةٍ متَّصلة الإنترنت؟ يقدِّم لك اختبار سرعة الإنترنت الخاص بموقع SourceForgeالعديد من الإحصائيات المعتادة كما الخيارات المذكورة سابقاً، لكنَّه أيضاً يقترح لك خدماتٍ إلكترونية يمكنك استخدامها (أو عليك تجنُّبها) بناءً على معدَّل الاتصال، وسرعتي التحميل والرفع الخاصة بك، وبالنظر إلى معدَّل فقدان البيانات، وتقطُّع الاتصال، وتأخُّر الاستجابة. ستعرف عندها، في وقتٍ قليل، أي الخدمات مثل سكايب، ونتفليكس، والاتصال الصوتي عبر الإنترنت يمكنك محاولة تجربتها باستخدام الإنترنت الخاص بك.

المصدر: شبكة أبو نواف

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة





تعليقات الفيسبوك