ثلاث طرق لتتعلّم كيف تحبّ نفسك

ثلاث طرق لتتعلّم كيف تحبّ نفسك

 

حين تعمل جاهدا على إرضاء غيرك وتقوم بكلّ ما تستطيع من أجل ذلك، ينتهي بك المطاف إلى نسيان نفسك وإهمالها . فتقتل رغباتك الشخصية وتتناسى ما تحبّ فعله وتختفي شخصيّتك تدريجيّا . وهذا من أخطر الأشياء التي قد تحدث لك وأنت لا تعلم. إليك ثلاث طرق لكي تكون أولويّا بالنسبة لنفسك. ودون أن تكون أنانيّا.

1/ نتعلّم أن نقول نعم للأشياء التي نحبّ :

حين نعوّد أنفسنا على تلبية رغبات غيرنا من أفراد الأسرة أو الأصدقاء أو الذين نحبّهم، حينئذ نجد أنفسنا نقول “لا” لرغباتنا نحن واحتياجاتنا وكلّ طقوسنا وأشياءنا الشخصيّة . وهذا خطأ .تعوّد على قول نعم لنفسك. نعم لساعة استرخاء حين تكون متعبا. نعم للمطالعة إذا كنت تحبّ قراءة الروايات أو لمشاهدة فيلم إذا كنت من عشاق السينما. نعم لساعة رياضة لو شعرت أنك متعب أو متوتّر . نعم لكلّ شيء تحبّه . عوّ نفسك على ذلك.

2/ اكتب لائحة بالأشياء التي تحبّ وقل لنفسك هذه أولويّاتي :

حين تستيقظ صباحا تكلّم مع نفسك بكلّ حبّ . اسألها ماذا تحبّ أن تفعل اليوم . تغافل عمّا يريده منك الآخرون. أنت لك الأولويّة. وبعدك الأصدقاء والأهل والذين تحبّهم. وليس العكس.

3/ تجاوز الماضي وفكّر في المستقبل :
أغلبنا يجد صعوبة لتجاوز ماضيه أو للتصالح مع أخطائه. وهذا يسبّب طاقة سلبية ومشاكل نفسية كبيرة. عليك أن تصالح نفسك الخطاءة وأن تقول لها أنها أخطأت وأنك سامحتها. هكذا تتصالح معها. علم نفسك كيف تتجاوز الماضي بكلّ ما فيه من غلط وألم وندم وتمنّي . فكّر في المستقبل . كيف تكون سعيدا وغير محتاج لأحد . من إيجابيّا فهذا من شروط السعادة .

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة

تعليقات الفيسبوك