ما علاقة كريمات البشرة بالموت؟

ما علاقة كريمات البشرة بالموت؟

يستعمل الكثير من الناس الكريمات إما لترطيب البشرة أو لعلاجها من بعض الأمراض، ولكن ما يجهله الناس أن كريمات البشرة قد تكون سبب في الكثير من حالات الموت، ولمعرفة السبب في ذلك تابع المقال..

كريمات

ما علاقة كريمات البشرة بالموت؟

كريمات

حسب موقع ال DailyMail فإنه ومنذ عام 2010 تم تسجيل 37 حالة موت مرتبطة بشكل مباشر بكريمات البشرة مثل الكريم المستخدم في علاج الصدفية “E45” والأكزيما.

ما يجعل الكريمات خطيرة هكذا هو احتواءها على على مادة البارافين، وهي مادة تمتلك خواص دهنية تساعد في دمجها مع الكريمات وهي أيضًا غير سامة، ولكن الخاصية التي أدت لبعض المشاكل هي قابليتها للاشتعال.

ولتأكيد خطر الكريمات، فقد أكد مسؤول في أحد أقسام الإطفاء في لندن أن أربعة من أصل ستة حرائق قام هو بمتابعتها كان للكريمات دور أساسي في انتشارها، وأيضًا أكد أن الكريمات وحدها ليست ضارة ولا تسبب أي خطر، ولكن تصبح خطرة عندما تقترب من المواد المشتعلة.

كريمات

وفي أحد الأمثلة على الحالات الكارثية التي ساهمت بها بعض الكريمات هي قصة Philip Hoe في عام 2006م حيث كان في أحد المستشفيات يتعالج لمرض الصدفية، وكان جسمه مغطى بكريم E45 قبل أن يحاول أن يتسلل ليدخن سيجارة، وبمجرد إشعال الولاعة حصلت له الكارثة بأن غطت النيران جسده، ولحسن حظه تم إنقاذه ولكن بعد أن غطّت الحروق جسده.

كريمات البشرة

بسبب ما ذكرناه من كوارث وغيرها، فقد حذر الأطباء والباحثون من هذه الكريمات مرارًا وتكرارًا، ولكن لم يستجيب الكثير من الناس لهذه التحذيرات حيث أنه كما ذكرنا سابقًا تم تسجيل 37 حالة موت بسبب هذه الكريمات، وما زالت  الحالات في تزايد.

المصدر: شبكة أبو نواف

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة

تعليقات الفيسبوك