إليك رابط منصة إدمودو Edmodo التعليمية وطريقة الدخول عليه لعمل البحث التقييمى

منصة إدمودو Edmodo التعليمية ، تزايد البحث خلال اليومين السابقين للحصول على كود الطالب لعمل التسجيل داخل المنصة التعليمية إدمودو، التى يبحث عنها أعداد كبيرة جدا من الطلاب بكل انحاء ومحافظات مصر، ممن يبحثون عن طريقة من خلالها يمكن الدخول إلى رابط منصة إدمودو التعليمية الجديدة مع الكود السرى، وهى المنصة المصرية التى أعلنت وزارة التربية والتعليم عن إنشائها خلال تلك الأيام لتخطى الأزمة الحالية.

إليك رابط منصة إدمودو Edmodo التعليمية :

وقامت وزارة التربية والتعليم بالاعلان عن إنشاء المنصة التعليمية Edmodo للحصول على كود الطالب، حيث أصدرت الوزارة تلك المنصة التعليمية للتحصيل عليها باقى الدروس المتبقية للطالب، وقد جاء ذلك بعد قرار تعطيل وتعليق الدراسة بمصر، والذى قد كان بالأول لفترة أسبوعين ، ثم بعدها لأسبوعين آخرين، ولك لتجنب انتشار فيروس كورونا بين الطلاب،

وتستمر الدراسة فقط أون لاين عن بعد بشبكة الانترنت، وذلك فى ظل عدم خلو اى منزل حاليا من وجود وصلة انترنت، وتعد منصة ادمودو Edmodo التعليمية أولي المنصات وهي الالكترونیة التي توجهت الیھا وزارة التربیة والتعلیم، حيث توفر التواصل بین الطلاب المعلمین، كما بإمكان حوالى 22 ملیون طالب وهم موزعین فيما يقرب من من الـ 55 ألف مدرسة من أن يستمر لهم التواصل مع المعلم عبر هذه المنصة، هذا يكون وكأنھم متواجدين في المدرسة تماما.

وتحمل تلك المنصة كل الدروس والمناهج مع الشرح في شكل وھیئة فیديوھات لكل الطلاب في كل المراحل التعليمية الدراسیة، وقد طالب الوزير الطلاب بضرورة التسجیل في تلك المنصة، واستكمال التعلیم بصورة طبیعیة، حيث طريقة التعلیم عن بعد هي من أهم العوامل الأساسیة لأجل النھوض تعليميا بالدولة.

تعرف على طريقة دخول الطلاب الى المنصة Edmodo:

1 ـ أدخل إلى رابط منصة Edmodo ادمومو.
2 ـ قم بالنقر فوق الصفحة الرئيسية على أيقونة مكتوب عليها ”تسجیل حساب جديد“.
3 ـ هنا ستجد عبارة هي ”بوابة التسجیل للطلاب والمعلمین“، قم بالنقر علیھا.
4 ـ بعدها اختار طالب او ولي امر او معلم من القائمة ثم اعمل تسجیل باسم الطالب.
5 ـ قم بتسجيل الرقم السري الخاص بك .
6 ـ بعدها قم بالنقر على ايقونة بها كلمة “تسجیل الدخول”.

وفى حالة عدم قدرتك على الدخول الى رابط منصة أدمودو Edmodo التعلیمیة الجديدة، قم بالمحاولة مرة اخرى من خلال اتباع خطوات عملیة الدخول السابقة.

هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة

تعليقات الفيسبوك